النساء أكثر اختلاقاً للحجج للتغيب عن العمل

قال باحثون بريطانيون إن النساء يختلقن الحجج لتفادي الذهاب إلى العمل أكثر من الرجال. وذكرت وكالة «برس أسوسييشن» البريطانية أن دراسة أجراها مركز «سوفرين الطبي» شملت 1360 شخصاً أظهرت أن 56٪ من النساء اعترفن بأخذ إجازة مرضية من دون أن يكنّ مريضات فعلاً، مقارنة بثلث الرجال فقط.

كما أن النساء أكثر ترجيحاً ألا يصدقن زميلاً لهن حين يتصل ليقول إنه غائب عن العمل بسبب المرض، وهن أكثر ترجيحاً لاختلاق عذر محرج للغياب عن العمل.

واتفق الجنسان على أن عذر «مشكلات نسائية» هو العذر المحرج الأكثر شيوعاً، وظهرت أعذار أخرى غريبة يستخدمها الموظفون مثل «وقع كلبي وكسر قوائمه»، أو «يوجد سنجاب في غرفة جلوسي»، أو «فقدان الحذاء»، أو إقفال موظف على نفسه داخل المنزل أو حتى عدم التمكن من دفع كُلفة تذكرة الحافلة.

وتبين أن الموظفين البريطانيين يأخذون في شهر يناير أيام عطلة من دون إذن مسبق أكثر من أي شهر آخر في السنة.

وقال الباحث روس بايبر إن «التغيب عن العمل هو ردة فعل عاطفية على شعور الكثير من الموظفين بأنهم ملزمون ببذل جهد أكبر للحفاظ على عملهم، وحثّ أرباب العمل على العمل لإشعار الموظفين بالتحفيز».

طباعة