سيارة إسعاف خاصة للبدناء

ثلث البالغين في الولايات المتحدة يعانون البدانة. أرشيفية

أطلقت خدمات الطوارئ في بوسطن الأميركية، أول مرة، سيارة اسعاف خاصة مصممة لنقل المرضى الذين يعانون البدانة اول من أمس، وان السيارة المعدلة استخدمت في نقل حالتين.

وقال الكابتن خوسيه ارخيلا من الخدمات الطبية الطارئة في بوسطن، ان السيارة مجهزة بنقالة خاصة يمكنها تحمل 386.3 كيلوغراماً، ومصعد هيدروليكي بقدرة 454.5 كيلوغراماً. واضاف انه من المحتمل استدعاء السيارة مرتين الى اربع مرات اسبوعياً. وأضاف عن عدد المكالمات التي يتم تلقيها من مرضى يعانون البدانة «شهدنا زيادة كبيرة في الاشهر الستة الماضية».

وأوضح انه ليس من المتوقع ان يكون الطلب على السيارة مرتين مثلما حدث أول من أمس. وقال إن سيارة الاسعاف مصممة من أجل سلامة المرضى والأطقم التي تقدم لهم المساعدة.

وتقول مراكز مكافحة الامراض والوقاية منها إن نحو ثلث البالغين في الولايات المتحدة يعانون البدانة بينهم 33.3٪ من الرجال، و35.3٪ من النساء، وذلك وفق إحصاءات 2005 - .2006

وقال إن اصابات الظهر تشيع بين أطقم الاسعاف بسبب نقل المرضى ذوي الاوزان الثقيلة جداً. وتجعل سيارة الاسعاف المرضى أكثر راحة كذلك. ومن ناحية الشكل تبدو سيارة الاسعاف الجديدة مثل اي سيارة اخرى. وقال ارخيلا إن المصعد الهيدروليكي يطوى ويوضع اسفل السرير، وانه تم تغيير موقع انبوب غاز ليتناسب مع التعديل الذي أدخل على السيارة.

طباعة