قانون منع التدخين يدخل حيز التنفيذ في إسبانيا

القانون يمنع التدخين في المطاعم وأماكن لعب االأطفال. أرشيفية

دخل قانون حظر التدخين حيز التنفيذ في إسبانيا، إذ بات التدخين ممنوعاً في المقاهي والمطاعم بداية من أمس، بموجب واحد من اكثر التشريعات صرامة في اوروبا. ودخل القانون حيز التنفيذ أول من أمس، بعد تعليق تطبيقه يوماً واحداً من اجل احتفالات رأس السنة. وينص القانون على منع التدخين في المطاعم وأماكن اللعب الخاصة بالأطفال والمحيط الخارجي للمدارس والمستشفيات.

وصرح تيودورو ايسكريبانو (61 عاماً) الذي يملك «كافيه ديل اميرانتي» في وسط مدريد «طبقنا القانون الجديد». واضاف الرجل الذي يقدم الخدمة لزبائنه كل يوم في المقهى الذي كانت يمتلئ بسحب الدخان يومياً «لم ادخن في حياتي واشعر بالسعادة» لمنع التدخين، مؤكداً انه امر جيد لصحة الجميع.

من جهتها، قالت روزا اتيانزو (58 عاماً) التي تعمل في مسرح جاور للكافيه «انني مدخنة، والامر قاس جداً بالنسبة لي».

واضافت «عادة مع فطوري ادخن سيجارة، وسيكون علي الآن التدخين في الخارج».

اما ايلينا دي لوسيا (22 عاماً) وهي مدخنة وتعمل في مقهى في وسط مدريد، فقالت إن «التدخين اصبح جزءاً من الماضي». واضافت «نظرً للجوانب الصحية لا اعترض على القانون، لكن يجب تخصيص اماكن للمدخنين».

اما زميلتها كريستينا مدريد (22 عاماً) فقالت انها تشعر بالارتياح لمنع التدخين. وقالت «انا لا ادخن، لكنني اصبحت مدخنة سلبية وكنت اشعر بذلك».

ويأتي القانون الاسباني بعد سبعة اعوام على إجراءات تاريخية تبنتها ايرلندا التي كانت اول بلد اوروبي يحظر التدخين في الاماكن العامة، وحذت دول اوروبية اخرى حذوها بعد ذلك. وكان قانون لمنع التدخين أقر في 2006 في اسبانيا واحدا من اكثر النصوص تساهلا في القارة الاوروبية، إذ انه يسمح بالتدخين في معظم الحانات والمطاعم، إلا ان القانون يحظر التدخين في اماكن العمل ووسائل النقل والمحال التجارية.

طباعة