«الصداع المدمر» يستدعي التوجه إلى الطبيب فوراً

الصداع قد يرجع إلى سبب يشكل خطراً على الحياة. غيتي

يجب التوجه إلى الطبيب على وجه السرعة في حال الإصابة بصداع شديد للغاية لم يسبق الشعور به من قبل، إذ أوضح عضو الجمعية الألمانية لعلاج آلام الرأس والصداع النصفي بمدينة ميونيخ جنوب المانيا مارتن مارتسينياك، أن هذا الصداع المُسمى بـ«الصداع الرعدي» قد يرجع إلى سبب يُشكل خطراً على الحياة.

وبالمثل يُعد الشعور بصداع شديد غير مألوف أو مستمر لمدة طويلة بشكل غير معتاد، حالة تستدعي الذهاب إلى الطبيب. كما يجب على المرضى التوجه إلى الطبيب في حال ظهور أعراض عصبية إضافية مثل تصلب مؤخرة العنق أو انخفاض الوعي أو الشلل النصفي أو فقدان الإحساس بأعضاء الجسم.

وقد يرجع سبب هذا الصداع الذي يُسمى أيضاً بـ «الصداع المدمر» إلى أزمة قلبية أو ورم أو التهاب فروة الرأس أو تمزق أحد الأوعية الدموية. وأوضح الخبير الألماني أن «معرفة السبب الدقيق وراء هذا الصداع قد يتطلب أحياناً ـ إلى جانب الفحص العصبي والجسدي ـ إجراء فحص لسائل الأعصاب أيضاً، وكذلك تصوير مقطعي للرأس بالكمبيوتر.

طباعة