23 مليون دولار تعويضاً لأميركية تعرضت لشلل بسبب حادث

أصدرت هيئة محلفين في محكمة بولاية كاليفورنيا حكماً يقضي بأن تتحمل شركة فورد للسيارات المسؤولية القانونية عن إصابة امرأة أميركية بالشلل الرباعي، إثر تعرضها لحادث سير على طريق سريع. وقضت هيئة المحلفين في القضية المدنية المرفوعة ضد (فورد للسيارات) بمنح سينثيا كاستيلو 23.4 مليون دولار تعويضاً عما لحق بها من أضرار، حسبما ذكرت تقارير إخبارية أول من أمس.

وكانت كاستيلو رفعت دعوى على الشركة المنتجة للسيارة عام 2007 إثر تعرضها لحادث في عام 1997 وهي تقود سيارتها.

وقال محامي الضحية إن أحد الإطارات الخلفية انفصل عن السيارة، وهي من طراز «فورد إكسبلورر»، أثناء قيادة المرأة لها، ما أدى إلى انقلاب السيارة مرات عدة وعدم قدرة المرأة على التحكم فيها، فسقطت في إحدى المناطق العشبية على جانب الطريق.

وتمكن المحامي على مدار ستة أسابيع من النظر في القضية من إثبات وجود خطأ في تصميم السيارة، وأن هذا الخلل هو الذي أدى إلى فقدان الراكبة السيطرة عليها. وقال ثلاثة من شهود العيان إن السيارة اختلت على الفور بعد انفصال الإطار عنها، بينما دفع محامي (فورد) بأن الإطار المتآكل هو السبب في الحادث. وأعلنت الشركة أنها ستتقدم باستئناف ضد الحكم المذكور.

طباعة