العثور على شاب حياً تحت الأنقاض بعد 27 يوماً من وقوع زلزال هايتي

ذكرت تقارير إعلامية أن ناجياً من زلزال هايتي تم انتشاله، أمس، من بين الأنقاض بعد 27 يوماً من وقوع الزلزال المدمر في هايتي.

وكان الشاب محاصراً داخل مبنى انهار في زلزال 12 يناير الماضي، ولكنه لم يسحق تحت أنقاض المبنى.

وأعرب الأطباء المعالجون له بعد عملية الإنقاذ عن اعتقادهم بصحة قصته، حسبما أفادت شبكة "سي. أن. أن" الإخبارية.

وقال الأطباء إن "الرجل لابد وأن يكون لديه وسيلة ما للحصول على المياه"، ولكنه كان ضعيفاً وهزيلاً وغير متماسك بعد محنته الواضحة.

وأكّد أشخاص، وصفوا بأنهم من عائلة الرجل، أنهم لم يشاهدوه منذ يوم وقوع الزلزال.

طباعة