العثور على شاب سويسري حيا بعد 17 ساعة أمضاها تحت الجليد

ظلّ شاب سويسري تحت الجليد مدة 17 ساعة وخرج من التجربة حياً بعد انهيار جليدي داهمه في كانتون وادت السويسري.

وكان انهيار جليدي داهم الشاب بعد ظهر أول أمس وهو يتزلج على الجليد بعد خروجه من المضمار المخصص للتزلج، وطمر تحت طبقة جليدية سمكها خمسين سنتيمتراً.

وقالت الشرطة السويسرية إن رجال الإنقاذ نجحوا أمس في انتشال الشاب حياً، مضيفةً أن رجال الإنقاذ لاحظوا أمس بادئ الأمر آثار تزلج على الجليد انتهت داخل الكتلة الجليدية، إلا أنهم قطعوا البحث أثناء الليل.

وقامت إحدى المروحيات بمسح المنطقة عند انبلاج الصباح، وسجل رجال الإنقاذ حركة في مركز الكتلة الجليدية وتمكنوا فيما بعد من انتشال الشاب، الذي كانت درجة حرارة جسمه قد انخفضت بشكل كبير، إلا أنه كان لا يزال في وعيه ونقلوه جوا إلى المستشفى.

وتمكن الشاب من صنع تجويف داخل الكتلة الجليدية ليكون فراغاً يتمكن من خلاله من التنفس، ويبدو أن هذا التصرف هو الذي أبقى على حياته .

طباعة