الجفاف يهدّد طيور الكيوي

أفاد تقرير إخباري، أمس، بأن طيور الكيوي المهددة بالانقراض في نيوزيلاندا، تتعرض للتناقص بسبب موجة الجفاف التي ضربت إقليم نورثلاند أحد أهم مواطنها.

وقال روبرت ويب من مركز إنقاذ الطيور الأصلية في وانجاري أكبر مدن الإقليم لصحيفة «دارجافيل نيوز» إن طيور الكيوي تموت بسبب الجوع وإصابتها بالجفاف، مشيراً إلى أنه بسبب الجفاف تجد طيور الكيوي (طيور لا تطير) صعوبة كبيرة في النقر في الأرض بحثاً عما تقتات عليه من الديدان والعناكب والحشرات واليرقات. وأضاف أن هذه الطيور الليلية بلغ بها الجوع حداً دفعها إلى الخروج نهاراً بحثاً عن الغذاء والموت بسبب أشعة الشمس الحارقة.

وأشار ويب إلى أنه عثر على سبعة من طيور الكيوي نافقة الشهر الماضي، نتيجة إصابتها بالجفاف أو بسبب الجوع، وأنقذ فرخا قدّر عمره بثمانية أيام، كان على ممر حديقة في منتصف النهار.

وتفيد تقديرات إدارة الحفاظ على الطبيعة بأن عدد طيور الكيوي البنية في نورثلاند، وهي النوع الأكثر شيوعاً، الذي يعيش قرب التجمعات السكانية، قد انخفض إلى 25 ألف طائر، وهي عرضة للخطر من هجمات الكلاب في نورثلاند.

طباعة