واينهاوس إلى المستشفى

نقلت المغنية البريطانية المثيرة للجدل إيمي واينهاوس (25 عاما) أخيرا، إلى المستشفى للمرة الثالثة خلال ثلاثة أشهر، بسبب إفراطها في شرب الخمور.

وذكرت صحيفة «صن» البريطانية الشعبية، أمس، بأن إيمي أصيبت بالإعياء في الفيلا الراقية التي تعيش فيها في منتجع سان لوتشيا الفاخر في جزر الكاريبي. وقام أصدقاء المغنية الشابة الحاصلة على خمس جوائز جرامي بالاتصال بالإسعاف، بعد أن انتابهم القلق بشأن إيمي، وجرى نقلها إلى المستشفى على الفور. وتسبب الأمر في إثارة مخاوف أصدقاء إيمي، خشية عدم تمكنها من المشاركة في الجولة الموسيقية المقررة لها بعد أقل من أسبوعين، بمناسبة عودتها إلى بريطانيا. ويأتي الانهيار الأخير لنجمة الروك الشابة بعد مجهود كبيربذلته قبل أسبوعين في أثناء مشاركتها في مهرجان سان لوتشيا للجاز، حيث أذهلت الجمهور بعروضها الفنية المثيرة.
طباعة