«الكلب الأول» يصل إلى البيت الأبيض

تحقق، أخيراً، الوعد الذي أطلقه الرئيس باراك أوباما في حملته الانتخابية الذي كان الجميع ينتظرون تحقيقه، فقد انضم «الكلب الأول ـ بو» أول من أمس إلى أسرة أوباما ليقيم معها في البيت الأبيض. وقال أوباما مازحاً «أخيراً، وجدت صديقاً» بينما كانت ابنته ماليا تستعرض «بو» أمام جمع غفير من المصورين الصحافيين والكاميرات في حديقة البيت الأبيض. ووعد أوباما ابنتيه ماليا (10 أعوام) وساشا (سبعة أعوام) باقتناء كلب، وهو الأمر الذي كشف عنه للعالم ليلة فوزه في الانتخابات في الرابع من نوفمبر الماضي. وبوصول «بو»، وهو من فصيلة الكلاب البرتغالية المحبة للماء والألعاب المائية وعمره ستة أشهر، تنتهي تكهنات دامت شهرين زاحمت العديد من تصريحات أوباما السياسية الأكثر جدية. وشاركت ميشيل زوجة أوباما الأسرة في أول تمشية مع «بو» خارج البيت الأبيض.

طباعة