مدرسة تتخلّص من التلاميذ البدناء

تسببت إحدى المدارس الصينية في إثارة حالة من الجدل الواسع، بعدما حاولت إقناع تلميذة بدينة بعدم الذهاب إلى المدرسة أو الانتقال إلى أخرى.

وأفادت صحيفة «تشاينا ديلي» الصينية أمس، بأن تلاميذ مدرسة «سانيا التجريبية الثانوية» دائما ما يسخرون من زميلتهم التلميذة ليو جوانمينغ التي يزيد وزنها على 90 كيلوغراما، وينادونها بالـ «البدينة».

وشكا ليو يوبين والد التلميذة (15 عاما) من أن المدرسة لا يمكن أن تحرم ابنته من حقها في التعليم بسبب وزنها، إلا أن المدرسة تؤكد أن على التلميذة الانتقال إلى مدرسة أخرى.

ويقف الكثير من الأهالي في صف ليو جوانمينغ ، مشيرين إلى أن المدرسة مسؤولة عن تعليم الفتاة، والحفاظ على استقرار العلاقة بينها وبين زملائها داخل المدرسة.

طباعة