EMTC

3 أسباب لثلث حالات سرطان

ذكرت جمعية مرض السرطان في ألمانيا، أن التغذية غير السليمة وأداء التمارين الرياضية بمعدلات ضئيلة جداً وزيادة وزن الجسم مسؤولة عن ثلث حالات الإصابة بمرض السرطان في ألمانيا. وقالت أيضاً أن النقص التدريجي في الوزن يمثل أيضاً أحد أعراض المرض، خصوصاً سرطان القولون والكلى والرئة. وتقول إيفا كالبهايم المتحدثة باسم الجمعية إنه مع انتشار الأورام في الجسم، تقوم بحرمان الجسم من كمية كبيرة من التغذية، ما يؤدى الى نقص الوزن، ولذا نصحت بإجراء فحوص شاملة وقائية بصورة دورية، وأن يستشير الأشخاص الذين يفقدون الوزن من دون محاولة منهم أو تغيير في أسلوب حياتهم الأطباء سريعاً. وقالت كالبهايم: «تقدم أعراض غير محددة أخرى مؤشرات مهمة، حيث يشير الإحساس بآلام في الظهر إلى وجود مشكلات في الكلية، فيما يشير السعال في الصباح إلى وجود مشكلة في الرئة»، وأوضحت أن إجراء تحاليل للدم والخضوع للأشعة فوق الصوتية يقدمان المزيد من التفاصيل بشأن الحالة الصحية للمريض. ولكن النقص في الوزن لا يؤخذ غالباً على نحو جدي، فمن منا لن يكون سعيداً بخسارته بضعة كيلوغرامات من وزنه من دون أن يكون ملتزماً بحمية شديدة.
طباعة