«الراقصة الصغيرة» بـ19 مليون دولار

أعلنت دار مزادات سوذبي في لندن بيع تمثال نادر يحمل اسم «الراقصة الصغيرة بنت الـ14 عاماً» لشخص آسيوي مقابل 13.3 مليون جنيه استرليني (18.9 مليون دولار) وهو ما يعد رقماً قياسياً للفنان الفرنسي الانطباعي إدغار ديغاس.

وأوضحت الدار أن أغلى تمثال لديغاس كان قد بيع مقابل 7.5 ملايين جنيه استرليني في نوفمبر من عام 1999 في فرع الدار في نيويورك. وكان التمثال البرونزي بيع في مزاد أقيم أول من أمس ضمن مجموعة للبريطاني العاشق للفن جون ماديجسكي الذي اشتراه قبل خمسة أعوام من

سوذبي في لندن مقابل خمسة ملايين جنيه استرليني. وذكرت الدار أن ثلاثة مزايدين تنافسوا على القطعة الفنية التي كان يتوقع أن تحصد بين تسعة ملايين إلى 12 مليون جنيه استرليني. ويصور التمثال الذي يرجع لعصر الفن الانطباعي راقصة باليه في عامها الـ14 في وضع رائع. ويعد التمثال أحد أروع ما صنعت أصابع الفنان الفرنسي.
طباعة