رواج لمستحضرات التجميل في «العروس أبوظبي»

اختتمت أمس فعاليات معرض العروس أبوظبي، الذي جمع بين أجمل عروض الأزياء وأحدث الصيحات المستخدمة في تجهيز العرائس، والتي عرضها كبار أعلام الصناعة في المنطقة والعالم.

واعتبر معرض العروس أبوظبي، الذي شارك فيه ما يزيد على 200 عارض من مختلف أنحاء العالم، و قدم لزواره حسوماً حصرية وجوائز مثيرة راوحت بين عروض لقضاء شهر العسل وأثواب الزفاف، المكان الأمثل للمقبلات على الزواج والنساء المشغوفات بالموضة والأزياء. وحسب بيان صحافي فقد لاقت مستحضرات التجميل وتزيين الشعر «إقبالاً جماهيرياً كبيراً في معرض العروس أبوظبي الذي قدم للمقبلات على الزواج واللاتي يتطلعن إلى أحدث وأجمل وأرقى الخدمات والمنتجات لليلة العمر تشكيلة من المنتجات الفريدة». وشاركت في المعرض «سارة كامكاريان للياقة والتجميل»، التي تتخذ من دبي مقراً لها، والتي تعد من أقدم مراكز التدريب على التجميل في الإمارات، ومحلات «جيتا للتجارة»، وعرضت شركة «ماك لمستحضرات التجميل»، أحدث التقنيات وأشهر الصيحات في عالم الماكياج بفضل كونها شركة التجميل الرسمية لمعرض العروس أبوظبي، وقام عدد من خبراء التجميل العاملين في الشركة بتجميل العارضات خلف الكواليس وتحضيرهن للعرض. واجتذبت أحدث صيحات التجميل التي قدمتها الشركة أنظار الزوار الذين تجمعوا لمشاهدتها والمقارنة بينها.

وقالت مديرة معرض «العروس أبوظبي» دافني كوتا، إن معرض العروس «تميّز بتقديمه الأجمل والأحدث في عالم صناعة الأعراس، وكل ما من شأنه أن يسعد المقبلات على الزواج ويميّزهن في ليلة فرحهن الكبيرة. لقد ألهمت العارضات وعروض الأزياء الحضور ليس بأثواب الزفاف والعبايات الرائعة التي عرضنها فقط، بل بمكياجهن وتسريحات شعرهن التي ظهرن بها».

طباعة