تضاعف معدل «موت» الغابـات في أميركا

أظهرت دراسة نشرتها مجلة «جورنال ساينس»العلمية الأميركية، أمس، أن الغابات الواقعة على الساحل الغربي للولايات المتحدة باتت تتقلص بمعدل أسرع. وذكرت الدراسة - التي أعدها مسؤولون عن الغابات بالتعاون مع هيئة المسح الجيولوجي الأميركية والجامعات والمؤسسة القومية للعلوم على مدار عقود - أن معدل «موت» الأشجار تضاعف منذ حقبة السبعينات من القرن الماضي. وجاء في الدراسة أن «الاحتباس الحراري وإجهاد النبات الناجم عن نقص المياه عاملان رئيسان في زيادة معدل تقلص الغابات». شملت الدراسة الغابات التي يربو عمرها على 200 عام في ولايات كاليفورنيا وكولورادو وواشنطن وأوريجون بغرب البلاد، بالإضافة إلى إقليم بريتش كولومبيا الكندي. واستبعد الباحثون تلوث الهواء وبعض العوامل الأخرى بشأن زيادة معدل موت الغابات، وربما يؤدي موت الأشجار إلى تقليص معدلات امتصاص ثاني أكسيد الكربون من الهواء ما يسهم في زيادة الاحتباس الحراري والغازات وارتفاع درجات الحرارة.
طباعة