دبي الوجهة الصاعدة الجديدة للمطاعم الراقية

أعلنت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية أن إمارة دبي هي الوجهة الصاعدة الجديدة للمطاعم الراقية، متجاوزة بذلك وجهات شهيرة مثل نيويورك.
وأشارت الصحيفة إلى أنه يعمل في الإمارة 13 ألف مؤسسة في قطاع المأكولات والمشروبات متجاوزة بذلك وجهات شهيرة مثل نيويورك.
وبحسب الصحيفة فقد تمكّن 16 مطعماً في دبي من الظهور على قائمة أفضل 50 مطعماً في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وسجلت بعض مطاعمها حضوراً عالمياً.
تعتبر دبي مدينة عالمية مليئة بالشخصيات المشهورة من جميع أنحاء العالم، بعضهم فضل العيش في دبي وآخرون يحبون زيارتها من وقت لآخر.. لم يقتصر الوضع على الممثلين، بل كذلك أشهر الطباخين في العالم، الذين يقدمون برامج الطبخ وبعضهم حاصل على "نجمة ميشلان"، ولديهم سلسلة مطاعم في جميع أنحاء العالم.
وفي هذا السياق، أعلن نَفَس بيروت، المفهوم المتخصص بتوفير تجارب الطعام المنزلية المستوحاة من التراث اللبناني، عن إطلاق خدماته في دبي. ويستلهم نَفَس بيروت اسمه من لمسة الشغف التي تضيفها الأمهات على أطباقها الخاصة دون التقيد بوصفات ومقادير محددة، وهو ما يمنح المأكولات اللبنانية نكهتها الشهية والمميزة.
وتعليقاً على هذا الموضوع، قال شربل مهنا، الرئيس التنفيذي لمجموعة بلاك سبون: "نعمل منذ فترة ليست بالقصيرة على الاهتمام بأدق التفاصيل التي تتعلق بإطلاق نَفَس بيروت لضمان تقديم مفهوم مثالي وتجربة طعام مميزة من النكهات اللبنانية التقليدية. ونفخر بتولي هذه المسؤولية التي تحمل الكثير من الشغف. خصوصاً بعد أن وصلتنا خلال السنوات الماضية العديد من الطلبات لتقديم تجارب الطعام التقليدية الأصيلة التي تشبه طريقة الأمهات في إعداد الطعام. ونجحنا في تطوير علاقات مميزة مع جميع عملائنا، وهو ما ساهم في تعزيز جاهزيتنا لتقديم أطباقنا لهم في قلب منازلهم بوصفات يعود إرثها إلى عشرات السنوات. وكلنا ثقة أن إطلاق نَفَس بيروت يأتي في وقت مثالي بعد النجاح الكبير الذي حققه ألو بيروت في السوق".

طباعة