7 % معدل النمو المتوقع للقطاع حتى عام 2025

الأدوية الحيوية البديلة تعزز الوصول إلى العلاجات المتقدمة في قطاع الرعاية الصحية بالمنطقة

أفاد أشرف رضوان، الرئيس التنفيذي لشركة جلوبال ون هيلث كير التابعة لمجموعة ياس القابضة، بأن أزمة كوفيد-19 سلطت الضوء على ضرورة تعزيز منظومة الرعاية الصحية في مختلف أنحاء العالم، ومن المتوقع أن يشهد قطاع الرعاية الصحية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ارتفاعاً في الطلب خلال الأعوام القادمة، مدفوعاً بالتوسع الحضري المتسارع وارتفاع أعمار السكان ونمو أعدادهم والتحديات الصحية المستمرة.
وأشار أحد التقارير الحديثة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إلى احتمال نمو قطاع الرعاية الصحية في المنطقة بنسبةٍ تتجاوز 7% بين عامي 2020 و2025، وسلط الضوء على جهود المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات في قيادة مبادرات التصنيع المحلي في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي والاستثمار في مشاريع جديدة وخصوصاً في مجال الأدوية الحيوية والأدوية الحيوية البديلة، الذي يستقطب اهتماماً متزايداً نتيجة ارتفاع حالات الإصابة بالأورام المناعية.
وتشير التوقعات إلى استمرار هذا التوجه بالارتكاز على السياسات المناسبة في هذا الإطار والحوافز التي تدعم التصنيع المحلي القائم على البحث والتطوير الموسع للأدوية الحيوية البديلة المخصصة للأجسام المضادة أحادية النسيلة، بالإضافة إلى إرساء إطار حكومي داعم بتوجيه من القيادة الرشيدة مع التركيز على مبادرة رؤية الإمارات 2030.
وحدّت الأسعار المرتفعة للأدوية الحيوية البديلة من إمكانية الوصول إليها في دول منطقة أفريقيا والشرق الأوسط، رغم الدور المهم الذي تلعبه في تعزيز قدرات إدارة الأمراض المزمنة. ويُعد الحد من ارتفاع الأسعار ونماذج العلاج القديمة السبب الرئيسي في التركيز على تصنيع الأدوية الحيوية البديلة.
 وتنسجم استراتيجية استثمار شركة جلوبال ون هيلث كير القابضة GlobalOne Healthcare Holding  مع جهودها في هذا المجال واستراتيجية مجموعة ياس القابضة، بهدف إحداث تأثير ملموس وتحقيق نتائج إيجابية في قطاع الرعاية الصحية وتحسين جودة حياة المرضى من خلال تعزيز الوصول إلى الأدوية الحيوية.

 وأقامت الشركة في هذا الإطار مشروعاً استثمارياً استراتيجياً مع ألفوتيكAlvotec ، الشركة الآيسلندية المختصة بتطوير الأدوية الحيوية البديلة وتصنيعها، بهدف تعزيز مشهد صناعة الأدوية في المستقبل. ويساهم هذا التعاون في تحسين الوصول إلى الأدوية الحيوية البديلة في منطقة أفريقيا والشرق الأوسط والارتقاء بجودة حياة المرضى.

كما تركز الاستثمارات الاستراتيجية للشركة في سوق الأدوية الحيوية البديلة على ضمان حقوق نقل أحدث تقنيات عمليات التصنيع وأساليب التحليل في الشرق الأوسط وأفريقيا، لبناء شبكة قوية وفعالة من الشركاء في مختلف أنحاء المنطقة، فضلاً عن استكشاف سبل نقل هذه التقنيات والخبرات بما يضمن ضمان تعزيز الوصول السلس والمستدام إلى الأدوية الحيوية البديلة.

وتشير التوقعات إلى التوقف عن إنتاج أكثر من أربعين دواء حيوي خلال الأعوام العشر القادمة، مما يفتح المجال لتطوير مزيد من الأدوية الحيوية البديلة في الأسواق. وتتخطى الأدوية الجديدة العلاجات التي تتيحها الأدوية الحيوية البديلة الحالية في مجالي المناعة الذاتية والأورام، لتتيح علاجات جديدة تشمل زراعة الأعضاء وأمراض القلب والأوعية الدموية وترقق العظام والعلاجات المضادة للفيروسات والأمراض الجلدية والسكري وأمراض العيون، من خلال تعزيز وصولها إلى مختلف شرائح المجتمع التي لم تكن هذه الأدوية في متناولها سابقاً.
 وتتمحور رسالة شركة جلوبال ون هيلث كير القابضة حول تحسين صحة وسلامة المجتمعات التي تقدم خدماتها لها، من خلال تطوير الأدوية الحيوية البديلة التي تركز على المرضى بالدرجة الأولى.

ويمكن أن يشهد ما لا يقل عن ثلاثين نوع من هذه الأدوية ارتفاعاً في الطلب بمبيعات سنوية تتراوح بين 1 و12 مليار دولار على مستوى العالم، حيث تشير التقديرات إلى وصول مبيعات الأدوية الحيوية البديلة إلى 15 مليار دولار في عام 2020، ما يمثل نمواً سنوياً مركباً بنسبة 56% منذ عام 2015.
ويحمل المستقبل توقعاتٍ إيجابية في إطار استمرار مسار النمو الذي يشهده سوق الأدوية الحيوية البديلة العالمي، إذ من المتوقع أن يتضاعف حجم مبيعاته بحلول عام 2025 بما يتجاوز 30 مليار دولار، وأكثر من 60 مليار دولار بعد عشرة أعوام .

كما تشير بعض الأدلة إلى انخفاض تكاليف الرعاية الصحية عالمياً ولا سيما في أوروبا بعد ظهور الأدوية الحيوية البديلة، في حين يشهد إنتاجها صعوبات عدة نتيجة وجود إطار تنظيمي لترخيصها واعتمادها، بشكل منفصل عن الأدوية الفعالة والأدوية الحيوية الجديدة، إلى جانب العمل على مواءمتها بشكل علمي دقيق. كما تحظى معظم دول الشرق الأوسط بهيكل تنظيمي محدد وواضح للأدوية الحيوية البديلة، رغم وجود مفارقات تنظيمية واضحة في مختلف مناطق العالم، فضلاً عن وجود العديد من الأطر التي تفسح المجال لاستفادة منظومات الرعاية الصحية بشكل فوري.

وتعتزم جلوبال ون هيلث كير القابضة مواصلة التعاون مع الجهات المنظمة وخبراء الرعاية الصحية لتعزيز اعتماد الأدوية الحيوية البديلة وزيادة الثقة بفعاليتها، مع سعيها لتطوير شراكاتها مع أهم الجهات المعنية في مجال الأدوية الحيوية المبتكرة، التي تعمل على إنتاج علاجات حيوية واعدة على مستوى العالم، مما يتيح مزيد من الفرص أمامها لتصنيع أدوية آمنة وفعالة ومعقولة التكلفة. وتسهم ركائز استثمار الشركة ورسالتها الرامية إلى تعزيز الصالح العام في الارتقاء بإمكانات المجتمعات التي تقدم خدماتها لها وتحسين جودة الحياة فيها.

طباعة