طفل في الثالثة يطلق النار على شخصين ويساعد بالقبض على قاتل

تسبب طفل بعمر ثلاث سنوات بإصابة شخصين بطلق ناري، بعدما تمكن من الوصول لمسدس ملقم في منزل والدته، وهو ما قاد الشرطة بالصدفة للقبض على مشتبه به بجريمة قتل في ذات اليوم.  

وذكرن تقارير الشرطة الأمريكية إن إطلاق نار في ولاية إنديانا أدى إلى إصابة شخصين بعد وصول طفل يبلغ من العمر ثلاث سنوات إلى مسدس صديق والدته، والذي بعد إسعافه للمشفى تبين أنه مطلوب بتهمة قتل في ولاية إلينوي.

وتم القبض لاحقا على ترايشون سميث "23 عامًا"، يوم الخميس الماضي بعد أن زار مستشفى مصابًا بعيار ناري، وفقًا لما ذكره الملازم جوستين هارتمان من قسم شرطة لافاييت.

وقرر المحققون في نهاية الأمر أن إطلاق النار الذي تسبب بوصول سميث وضحية أخرى إلى المستشفى حدث عندما تمكن طفل يبلغ من العمر ثلاث سنوات من الوصول إلى مسدس وإطلاق النار. وبحسب هارتمان، "تبين أن طفلاً يبلغ من العمر ثلاث سنوات في ذلك الموقع تمكن من الوصول إلى مسدس وأطلق رصاصة واحدة أصابت شخصين".

وقالت إدارة الشرطة إن الضباط عثروا في البداية على الضحيتين بالرصاص في مستشفى الفرنسيسكان هيلث لافاييت إيست، حيث كانا يعالجان.

قال هارتمان إن الضحية الأخرى كانت والدة الطفل وأن سميث كان صديقا للأم.

وتم القبض على سميث بناء على مذكرة قتل نشطة من مقاطعة كوك المجاورة ، إلينوي. وقالت إدارة شرطة لافاييت إنها تنسق مع الشرطة في ماركهام بولاية إلينوي بشأن الاعتقال.

 

طباعة