«إكسبوجر» حوار مفتوح مع نخبة من مصوري الفنون في العالم

صور من أعمال دانيال تشيونغ. من المصدر

يفتح المهرجان الدولي للتصوير «إكسبوجر 2023» فضاءً ملهماً للعاملين في الصناعات الإبداعية من الفنانين والمتخصصين في صناعة المحتوى الفني إلى جانب عشاق الصور واللوحات الفنية، حيث يخصص مجموعة من المعارض الفردية والجماعية لنخبة من مصوري الفن بكل تجلياته العمرانية والإنسانية والتقنية، القائمة على تقديم محتوى بصري مدهش بتوظيف التباينات اللونية والتكوينات الجمالية.

ويضع المهرجان مصوري الفنون وأعمالهم إلى جانب مجموعة من المعارض الخاصة لمصوري القصص الإنسانية، ومصوري الألعاب الرياضية، وأعمال المصورين الصحافيين، إذ تأتي مشاركة كبار مصوري الفنون من بين 74 مصوراً، يقدمون خلال الفترة من 9-15 فبراير المقبل، عدداً من الحوارات الملهمة والجلسات النقاشية والندوات وورش العمل.

وتضم مجموعة المعارض الخاصة بالفنون معرض «النور الداخلي» للمصور مايكل أبويا، ومعرض «صور أيقونية» للمصور ستيف ماكوري، ومعرض «الإبصار بعيون مغلقة» للمصور خوسيه توماس لوبيز، الذين يقدمون في أعمالهم فرصة فهم وجهات نظر جديدة حول الثقافة الإفريقية والهوية الإنسانية والإبداع، فيما يهدف معرض «الأوراق المتساقطة» للمصور فيليب كابانيايف، ومعرض «التباين: ناميبيا» للمصور داني عيد، إلى فتح آفاق جديدة على الجمال الطبيعي، في حين يمثل معرض «تصوير السيارات» للمصور عبدالله الجعفري، ومعرض «السمك المحارب: الوجه الآخر للحقيقة» للمصور نوفاندرو مانيك، فرصة لرؤية الجمال والفن داخل أحداث ومواقف خطيرة.

ويسعى معرض «معالم المدينة الخيالية» للمصور دانيال تشيونغ، ومعرض «الرسم بالفضة والضوء» للمصور إيان روتر، لاستعراض سبل استكشاف الفنان لتقنيات ومواضيع جديدة، بينما يستعرض معرض «تحوّل النرجس 2023 (وأعمال مختارة)» للمصورة سوي تشو أوه، الخبرات التقنية للمصور وقدرتها على إنتاج أعمال فنية، وهو تماماً ما يقدمه معرض «لغز الحياة» للمصور بيدرو جارك كريب، ومعرض «رؤية عن كثب» للمصورة جودي كوب.

وإلى جانب المعارض الفنية، ينظم الحدث لمصوري الفنون سلسلة من الحوارات الملهمة حيث يشارك المصور دوغلاس دوبلر في حوار بعنوان «ملحمة تصويرية طالت 50 عاماً» ويقدم رحلته كمصور محترف، وتجربته في التصوير التجاري، وتصوير الأزياء، وتصوير التجميل والمكياج، فيما يناقش غابرييل ويكبولد في حواره الذي يحمل عنوان «على اتصال» استخدام التصوير في مناقشة تعقيدات الحياة المعاصرة وأثر منصات التواصل الاجتماعي فيها، في حين يركز حوار «كيف تعزز المعرفة الخيال وتدعم الإبداع» للمصور فيليب كابانيايف على أهمية المعرفة في رسم ملامح تصوراتنا للعالم وتعزيز ملكاتنا الإبداعية. 

طباعة