عائلة تعيش وسط دوار منذ 40 عامًا

تعيش عائلة يريطانية في ويلز وسط دوار منذ أكثر من أربعة عقود، بعد أن رفضت هذه العائلة ترك الارض التي يملكونها بعد أن جاءت ضمن مخطط للطرق، ما دفع في النهاية البلدية إلى بناء الطريق الدائري حول منزلهم.

وفي عام 1960عندما انتقل ديفيد جون وريريان هواتسون إلى ملكيتهم كانت المنطقة ريفيية عادية، حتى أتت السلطات وأبلغتهم أن عليهم الانتقال إلى مكان جديد بسبب تغييرات في الطرقات، لكن آل هاوتسون رفضوا الانتقال  لذلك تم بناء الدوار حول منزلهم في النهاية، وتعيش الأسرة هناك منذ ذلك الحين.

 وقال كلويد هواتسون لموقع NorthWalesLive ، "لقد عشت في الدوار لأكثر من 40 عامًا لذا فهذا كل ما أعرفه إلى حد كبير"،  وأضاف  أن أسرته عاشت هنا لمدة 20 عامًا قبل ذلك أيضًا وتطرق لجوانب العيش بهذا المكان مشيرا أنه "لا داعي للقلق بشأن أي جيران، لكن الحياة على الدوار تكون مزدحمة في بعض الأحيان".

يقول كلويد أن معظم الناس الذين يسمعون أنه وعائلته يعيشون في وسط دوار عادة ما يكون لديهم سؤالان - كيف يصل إلى منزله، وهو أمر يسهل معرفته بالنظر إلى الممر المؤدي من الطريق، وهل الحياة صاخبة فيه؟

من الواضح أن أحد أكبر تحديات العيش في وسط دوار هو توصيل الطرود. نظرًا لأن العائلة تشترك في نفس الرمز البريدي مثل المنازل المحيطة بها، فعادةً ما يستغرق الأمر بعض الوقت حتى يدرك سائقو التوصيل أنهم في منتصف الدوار.

وشرح كلويد أنهم "عادةً عندما نعطي التعليمات (لعمال الطرود)  ينتهي بنا الأمر بالقول:" لا ، لا ، لسنا عند الدوار - نحن موجودون فيه، ودائمًا ما يبدو الأمر مريبًا بعض الشيء حتى يصلوا إلى هنا ".

 

طباعة