في صحراء دبي.. عائدان مع الغروب

تصوير: باتريك كاستيلو

«رفيقان» من أهل المكان في صحراء الليسيلي بدبي، عائدان مع الشمس الراحلة وسط غيوم شتوية، بعد نهار طويل أمضياه بين الكثبان والرمال الذهبية، وعشّاق السفاري والزوّار الذين يقصدون هذه البقاع بحثاً عن ساعات من الهدوء والاستجمام، بعيداً عن صخب المدينة حتى أعلنت ساعة الغروب أن وقت الراحة قد حان.

طباعة