مقدّم برنامج «توب غير» يعتذر إلى ميغان ماركل

جيريمي كلاركسون كتب مقالة مسيئة لميغان. رويترز - أرشيفية

أعلن الصحافي البريطاني جيريمي كلاركسون، أول من أمس، أنه قدّم اعتذاره لميغان ماركل وزوجها الأمير هاري، بسبب مقالة هاجم فيها دوقة ساسكس بشدة. وبعد المسلسل الوثائقي الأخير للزوجين على «نتفليكس» بعنوان «هاري آند ميغان»، الذي تلاه نشر مذكرات هاري، كتب جيريمي كلاركسون مقالة في صحيفة «ذي صن» تطرّق فيها إلى دوقة ساسكس.

وتلقت منظمة المعايير الصحافية المستقلة في المملكة المتحدة أكثر من 20 ألف شكوى بشأن المقالة، التي ندد بها أيضاً الكثير من الشخصيات البريطانية.

وقال الصحافي البالغ 62 عاماً: «أشعر بالرعب لأني سببت الكثير من الأذى»، مشيراً إلى أنه استند في المقالة إلى «اقتباس أبله من مشهد في مسلسل غايم أوف ثرونز».

ووصف ناطق باسم هاري وميغان «اعتذارات» الصحيفة بـ«الخدعة الإعلامية»، مشيراً إلى أن «ذي صن» لم تتصل حتى بدوقة ساسكس للاعتذار. وكتب كلاركسون في منشور عبر «إنستغرام» أول من أمس: «في صباح عيد الميلاد، أرسلت بريداً إلكترونياً إلى هاري وميغان في كاليفورنيا لتقديم اعتذاري»، مضيفاً: «قلت لهما إنني كنت مشوشاً مما قالاه عبر التلفزيون، إلا أن اللغة التي استخدمتُها في مقالتي كانت مخزية، وأشعر بالأسف الكبير لاعتمادها». وجرى استبعاد كلاركسون من برنامج «توب غير» المخصص لعالم السيارات عبر «بي بي سي»، بعد اعتدائه على أحد المنتجين.

طباعة