موهبة إماراتية تخطف الأنظار في حفل «غلوبال فيوجن»

سمية تعزف على القانون خلال مشاركتها في الحفل. من المصدر

بموهبتها على آلة القانون؛ خطفت الفنانة الإماراتية الشابة سمية عبدالله إبراهيم بوخشيم، أنظار الجمهور خلال مشاركتها في فعاليات النسخة الـ19 من حفل «غلوبال فيوجن» الموسيقي السنوي، أول من أمس، في دبي. واستعرض الحفل - الذي استضافه فندق شاطئ جميرا - مزيجاً من الموسيقى ليُبهر الحضور بما يزخر به التراث الصوفي من ألوان متنوعة وأنغام مستمدة من أنحاء العالم.

وشهد الحفل، الذي تنظمه «ألبن كابيتال» في دبي سنوياً، مشاركة باقة من الموسيقيين التي قدموا معزوفات عدة، من بينهم العازف على آلتي الفلوت والساكسفون الياباني آندي سوزوكي، وعازف الطبول الأميركي جريك إيليس، وعازفة العود العراقية آمال أحمد مينا، وعازف البيانو الأرميني ناريك كاتشاتريانز من أرمينيا. كما تضمن الحفل نخبة من الفنانين الذين ينحدرون من منطقة مانغانيار في إقليم راجستان الصحراوي غرب الهند، والذين قدموا لوحات فلكلورية راقصة مفعمة بالحيوية تفاعل معها الجمهور بحماس لافت.

وتسعى «ألبن كابيتال»، من خلال تنظيم الحفل السنوي إلى مزج ألوان مختلفة من الموسيقى حول العالم ضمن تجربة موسيقية واحدة ومتكاملة، انطلاقاً من إيمانها بقدرة الموسيقى على توحيد شعوب الأرض. ويُشتهر حفل غلوبال فيوجن باستقطابه لمواهب إماراتية صاعدة، وإتاحة الفرصة أمامها للأداء بجانب نخبة من روّاد الموسيقى العالميين.

 

طباعة