صقّارو المستقبل يختتمون منافسات «بطولة فزاع»

أسدلت منافسات الناشئين الستار على بطولة فزاع للصيد بالصقور الرئيسة «التلواح»، وسط مشاركة كبيرة لنخبة الصقارين بأكثر من 2500 طير في مختلف الفئات التي أقيمت في منطقة الروية بدبي بتنظيم من مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث وجوائز مالية تزيد على 17 مليون درهم.

وجددت منافسات الناشئين علامتها المميزة بكونها محطة لمستقبل واعد في إعداد وتجهيز صقاري المستقبل ومواصلة تناقل الأجيال لهذا الموروث الشعبي، إذ تنافسوا في فئتي صقور تبع وجير تبع بمشاركة كبيرة من الجنسين وبـ197 طيراً في الأشواط الثمانية.

واعتبر رئيس اللجنة المنظمة لبطولات فزاع للصيد بالصقور دميثان بن سويدان، أن إقامة هذه المنافسات للناشئين تأتي وسط أجواء منافسات مشابهة تماماً للكبار لمنح الصقارين الصغار الخبرة بعيش التجربة وتطبيق القوانين بما يعود عليهم بالفائدة على المدى الطويل.

 

طباعة