مدينة إكسبو دبي تستضيف عرض «العام الصيني الجديد»

احتفالات مدينة إكسبو دبي برأس السنة الصينية تستمر حتى 28 الجاري. وام

استضافت مدينة إكسبو دبي، أول من أمس، الموكب الاستعراضي الكبير «سنة صينية جديدة سعيدة» معلنة انطلاق احتفالات المدينة بمناسبة رأس السنة الصينية والتي تستمر حتى 28 الجاري.

ويعد الموكب أكبر احتفال بعيد رأس السنة الصينية خارج الصين، ويتوقع أن يستقطب العام الجاري رقماً قياسياً. وحضر الموكب وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي والرئيس التنفيذي لسلطة مدينة إكسبو دبي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، ومدير عام مكتب التبادل والتعاون الدولي في وزارة الثقافة والسياحة الصينية غاو جينغ، وسفير جمهورية الصين الشعبية لدى الدولة تشانغ ييمينغ.

وتخلل الموكب عروض امتدت على مسافة كيلومترين داخل المدينة منها عرض رقصة الأسد التقليدية، ومركبات الطاقة الصينية الجديدة، وغيرها من العروض التراثية والمعاصرة، ثم توجه الحضور إلى قبة ساحة الوصل لمشاهدة عرض فرقة «ما بانغ» التي تدمج ثقافات القوميات الصينية بالموسيقى المعاصرة.

وقالت الرئيس التنفيذي للمشاركة في إكسبو 2020 دبي، منال البيات: «سبق للإمارات والصين أن استضافتا معرض إكسبو الدولي، وقدمت كل منهما تجربة جسدت روح الحدث وقدرته على جمع الناس والدول معاً للاحتفاء بالقيم الإنسانية المشتركة والتنوع الثقافي، وكما رحب إكسبو 2020 دبي بالمشاركين والزوار من أنحاء العالم لاحتضان الثقافات وتعزيز التعاون، تحمل مدينة إكسبو دبي هذا الإرث وتمضي به إلى آفاق جديدة».

 

طباعة