جزء من الحضارة القديمة للبرازيل صنعها "القرود الأوائل" وليس "البشر الأوائل"

 يعتقد باحثون أن الأدوات الحجرية القديمة التي تم اكتشافها في البرازيل هي من عمل قرود الكبوشي، وليس البشر الأوائل.

وجاء في مقال أكاديمي أن علماء الآثار اكتشفوا ما يعتقدون أنه أدوات حجرية قديمة، مصنوعة من أحجار الكوارتز والكوارتزيت شمال شرقي البرازيل.

وأظهرت النتائج حسبما نقلت «سكاي نيوزعربية» عن موقع «آرت نت»، للفنون والتصميم، أن قرود الكبوشي شمال شرقي البرازيل قادرة على صنع واستخدام مجموعة كبيرة ومتنوعة من الأدوات الحجرية.

وقال الباحث فيديريكو إل أجنولين، لمجلس البحوث العلمية والتقنية الوطني الأرجنتيني: «تشير مراجعتنا للأدلة إلى أن المواقع القديمة في البرازيل تنتمي في الواقع إلى نتاج نشاط القرود».

ونظر الباحثون إلى الأبحاث والملاحظات السابقة لمجموعات قرود الكبوشي التي تظهر أنها تستخدم الحجارة الصغيرة كمطارق لكسر المكسرات والبذور.

وقال أجنولين: «تُظهر دراستنا أن الأدوات المكتشفة لم تكن أكثر من نتاج قرود الكبوشي قبل حوالي 50000 عام من الوقت الحاضر».

طباعة