1000 سائح شهدوا ظاهرة شروق الشمس على معابد الكرنك

شروق الشمس على المحور الرئيس للكرنك دليل على بداية فصل الشتاء رسمياً. د.ب.أ

أفاد الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار المصرية، مصطفى وزيري، بأن  أكثر من 1000 سائح مصري وأجنبي شهدوا ظاهرة شروق الشمس على محور معابد الكرنك، التي تحدث يوم 21 ديسمبر من كل عام.

وقال وزيري، في بيان أصدرته  وزارة السياحة والآثار، إن أكثر من 1000 سائح مصري وأجنبي شهدوا هذه الظاهرة وحرصوا على الوجود أمام معابد الكرنك بالأقصر منذ الصباح الباكر لمشاهدة هذه الظاهرة الفريدة، حيث أشرقت الشمس على محور المعابد في تمام الساعة السادسة و31 دقيقة صباحاً بدءاً من البوابة الشرقية مروراً بقدس الأقداس وكل محاور المعبد حتى البوابة (البيلون) الرئيسة.

وأكد أن منطقة آثار الكرنك قامت بتنظيم دخول كل الزائرين خلال حدوث هذه الظاهرة الفريدة، بما يسمح بالاستمتاع بمشاهدتها وتجنّب حدوث أي تكدس.

وقال الدكتور فتحي ياسين، مدير عام آثار مصر العليا، إن المركز القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية شارك في رصد هذه الظاهرة عن طريق توفير تليسكوبات فلكية صغيرة تتيح لزائري المعبد رصد الظاهرة عن قرب.

وأشار البيان إلى أن المركز المصري الفرنسي لدراسة معابد الكرنك أول من قام برصد هذه الظاهرة، حيث ثبت علمياً أن المحور الأساسي لمعابد الكرنك موجّه ناحية الشرق، وأن شروق الشمس على المحور الرئيس للكرنك دليل على بداية فصل الشتاء رسمياً.

طباعة