أجيال المستقبل تتعرف إلى تراثها في «بيت الشَّعر»

أطلق نادي تراث الإمارات – مركز العين الشبابي، أمس، برنامج «بيت الشَّعر» للطلبة المنتسبين إلى المركز، بمقره في العين، بهدف تعريف أجيال المستقبل بأحد العناصر التراثية المهمة التي ترتبط ببيئة دولة الإمارات.

وقال مدير مركز العين، خليفة بطي الشامسي، إن البرنامج الذي يستمر حتى 15 يناير المقبل يتكون من حلقات عدة - بإشراف المدرب سالم علي غصنة العامري - يتعرف من خلالها الطلبة الى بيت الشَّعر، واستخداماته، والمواد التي يصنع منها، وكيفية إقامته، وطرق صناعته، والهدف منه، وأنواعه وأحجامه، وعلاقته بالبيئة، وغيرها من المعلومات.

وأشار إلى أهمية هذه البرامج التي تنبع من ضرورة نشر الثقافة التراثية بين الأجيال الحديثة في سياق تحقيق رسالة نادي تراث الإمارات ورؤيته التي تقوم على حفظ التراث بوصفه جزءاً مهماً من مكونات الهوية الوطنية، والتعريف بمكوناته ضمن برامج مدروسة مصممة خصيصاً للطلاب بهدف إبراز الموروث الحضاري لدولة الإمارات والاهتمام به.

ويأتي «بيت الشَّعر» ضمن سلسلة البرامج التراثية الموجهة للناشئة التي يحرص نادي تراث الإمارات – مركز العين على تنظيمها دورياً، ويتناول كل برنامج منها عنصراً من عناصر التراث الإماراتي التي يتم تعريف الطلاب بها نظرياً وعملياً.

طباعة