وفاة امرأة خلال تدافع خارج حفل أساكي في لندن

تدافع الجماهير حدث خارج مسرح أكاديمية بريكستون. أرشيفية

توفيت أول من أمس فى لندن، شابة متأثرة بجراح لحقت بها، إثر تدافع للجماهير خارج مسرح أكاديمية بريكستون جنوب لندن، والذى كان يقام عليه حفل موسيقي الخميس الماضي، حسبما أعلنت أسرتها.

وكانت ريبيكا إيكوميلو (33 عاماً) واحدة من ثلاثة أشخاص تعرّضوا لإصابات خطيرة عندما حاولت جماهير، ليست لديها تذاكر، دخول عرض للفنان النيجيري أساكي في القاعة الواقعة جنوب لندن الخميس، حسبما أفادت وكالة الأنباء البريطانية «بي إيه ميديا».

وذكرت أسرة ريبيكا في بيان أنها تخرجت فى كلية التمريض وهى أم لطفلين.

وذكرت شرطة العاصمة أن إيكوميلو، من نيوهام شرق لندن، توفيت في المستشفى متأثرة بجراحها، بينما مازالت امرأتان آخريان (21 و23 عاماً) في حالة حرجة.

 

طباعة