نانسي عجرم.. وجمهورها الكبير في ضيافة القرية العالمية

صورة

أحيت الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، الحفل الغنائي الثاني في الموسم 27 للقرية العالمية، أحد أهم المتنزهات الثقافية في العالم، والوجهة العائلية الأولى للثقافة والترفيه والتسوق في المنطقة.

أطلت النجمة اللبنانية على خشبة المسرح الرئيس، وسط حضور جماهيري كبير، لتمتعهم بسهرة مميزة، حيث قدمت حفلاً غنائياً دافئاً أشعلت من خلاله الأجواء وردد الجمهور معها أبرز أغنياتها الشهيرة، بدءاً من «بدنا نولع الجو» وصولاً إلى أغنياتها القديمة الحاضرة في الذاكرة.

اعتلت نانسي عجرم خشبة المسرح الرئيس للقرية العالمية على وقع الموسيقى الصاخبة لأغنية «بتفكر في إيه»، لتنتقل بعدها إلى تقديم مجموعة من أغنياتها الجديدة، بما فيها «بدنا نولع الجو» و«قلبي يا قلبي»، وأغنيتها الأخيرة «صح صح»، والتي قدمتها بالتعاون مع المنتج الموسيقي العالمي مارشميلو. وعبرت في كلمة لها في بداية الحفل عن سعادتها في الإطلالة من جديد على مسرح القرية العالمية، واعدة الجمهور بجو مميز، وقد تمكنت من إشعال المسرح على مدى ساعة ونصف الساعة، لتدخل الفرح إلى قلوب الآلاف من الضيوف والمعجبين، الذين حضروا للاستمتاع بالحفل الغنائي.

تميزت نانسي التي أطلت على مسرح القرية العالمية أكثر من مرة، بقربها من الجمهور خلال الحفل، فراحت تلبي طلبات الجمهور من الأغنيات، فغنت مجموعة من أبرز الأغنيات التي رافقت بداية مشوارها الفني، ومنها أغنية «أخاصمك آه» و«لون عيونك»، وأغنية «الدنيا حلوة»، ثم قدمت وصلة لمقاطع عدة من مجموع أغنياتها القديمة، بهدف إرضاء كل طلبات الحضور. وعلى الرغم من طغيان الأجواء الصاخبة على الحفل، إلا أنه لم يخلُ من أغنيات الكلاسيكية وعاطفية.

وحمل الحفل الكثير من المواقف التي أبرزت الجانب الإنساني لدى نانسي عجرم، وليس فقط الحس الفني، كان أولها مع المعجب الذي تم إخراجه من بين الحضور، بسبب إصراره على الصعود إلى المسرح لالتقاط صورة معها، حيث طلبت من الجهات المسؤولة عن الأمن والحفل إعادته إلى صفوف الحضور لاستكمال الحفل، وقالت: «لم يقم بأي فعل يتطلب إخراجه، أرجو منكم إعادته إلى مكانه، فكل ما كان يريده هو التقاط صورة معي». كما تجلى الجانب الأمومي على المسرح، حين قدمت في الجزء الأخير من الحفل أغنية «يا بنات»، وطلبت من مجموعة فتيات صغيرات كن بين الحضور الصعود إلى المسرح لتؤدي الأغنية وهن إلى جوارها على المسرح.

طباعة