«الزمالة التقنية» و«بودكاست»

مركز الشباب العربي يحتفي بحصاد برنامجين

راشد النعيمي وشما المزروعي أشادا بأداء خريجي البرنامجين. من المصدر

شهد مركز الشباب العربي حفل تخريج وتكريم لأعضاء كلٍ من «برنامج الزمالة التقنية للشباب العربي» و«البرنامج التدريبي بودكاست الشباب العربي»، ضمن لقاء مشترك عرضت خلاله مشاريع التخرج الأكثر تميزاً من حصيلة البرنامجين الهادفين لتمكين الشباب العربي بمهارات التكنولوجيا وصناعة المحتوى.

والتقى الشباب أثناء الحدث الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس البلدية والتخطيط في عجمان، رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم، نائب رئيس مركز الشباب العربي، ووزيرة الدولة لشؤون الشباب نائب رئيس مركز الشباب العربي شما بنت سهيل المزروعي، اللذين حضرا فعالية التخريج وأشادا بأداء خريجي البرنامجين، مثنين على مستوى المشاريع الفردية والمشتركة التي نفذها أعضاء البرنامجين وعلى مساهمتها في تطوير القدرات التقنية والإبداعية للشباب العربي.

وقال الشيخ راشد النعيمي: «فخور بما اطلعت عليه اليوم من محتوى عربي متميز عملت عليه طاقات شابة طموحة متمكّنة بالمعرفة والعلم لإطلاع العالم على ما يقدمه الشباب العربي من معلومات وبحوث». وأضاف: «فريق عمل مركز الشباب العربي يبحث دائماً عن مجالات لتطوير مهارات الشباب في تخصصات مثل تقنية المعلومات لأن فيها المستقبل المشرق للشباب العربي. ويجب علينا أن نطوّر المشاريع ونرتقي بها ونتعلم ونتبادل المعرفة فيها حتى تصبح مستدامة ذات عوائد تستمر وتنفع الاقتصاد العربي والعالم. وتاريخنا يثبت أن لدينا قدرات توصلنا إلى العالمية».

بينما أكدت شما المزروعي أن روح الفريق الواحد لدى الشباب تحوّل الصعوبات والتحديات إلى فرص، داعية المواهب الشابة إلى استثمار فرص اللقاء والتواصل في ما بينهم للتعرف إلى إمكاناتهم ومشاركة أفكارهم وإبداعاتهم.

وأضافت: «الاقتصاد الإبداعي والرقمي من أسرع القطاعات نمواً حول العالم، خصوصاً للمواهب الشابة، وفيها الكثير من المتسع لمشاريع عربية مبتكرة، تتحدث بلغتنا، وتروي حكايتنا، وتخدم مجتمعاتنا».

وخرّجت النسخة الثانية من برنامج الزمالة التقنية للشباب العربي 53 شاباً وشابة من 15 دولة عربية. وقدّم البرنامج التدريبي بودكاست الشباب العربي لأعضائه الشباب الـ100 دورات تخصصية في الإنتاج، والتسجيل الصوتي، والتلوين الصوتي، فضلاً عن جلسات استشارية وتوجيهات عملية مع عدد من روّاد البودكاست عربياً.

 

طباعة