يقبض راتب إمه المتوفاة منذ 26 عامًا

اعترف رجل من  ولاية ميسوري الأمريكية بأنه سرق ما يقرب من 200 ألف دولار من استلام إعانات الضمان الاجتماعي الخاصة بوالدته المتوفاة ولمدة 26 عامًا.

وقال مكتب المدعي العام الأمريكي في شرق ميسوري في بيان صحافي إن ريجنالد باجلي، 62 عامًا، من ديلوود، أقر بأنه مذنب يوم الخميس الماضي في جناية سرقة أموال تخص الولايات المتحدة.
 باجلي عن وفاة والدته في 12 مارس 1994 إلى إدارة الضمان الاجتماعي.

وبدلاً من ذلك، أنشأ في عام 1998 حسابًا مصرفيًا لإيداع استحقاقاتها مباشرة. وقال ممثلو الادعاء إن الكشوف المصرفية أرسلت إلى عنوانه مع ذكر اسم باجلي أو والدته.

وانهارت خطة الرجل عندما حاولت إدارة الضمان الاجتماعي الاتصال بوالدة باجلي لأنها لم تكن تستخدم مزايا الرعاية الطبية الخاصة بها.

لذا أغلق باجلي الحساب المصرفي واستلم شيكًا من أمين الصندوق بالرصيد المتبقي في 24 يوليو 2020.

وفي الحكم الصادر ضده في 29 مارس، سيُطلب من باجلي إعادة الأموال. يواجه عقوبة قصوى تصل إلى 10 سنوات في السجن ، وغرامة قدرها 250 ألف دولار أو كليهما.

 

طباعة