أطلقها الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى

51 طائراً في سماء الاحتفالات

صورة

بمشاركة مجموعة من طلبة جامعة الإمارات العربية المتحدة في تخصص البيطرة، وبالتعاون مع مدرسة محمد بن زايد للصقارة وفراسة الصحراء، أطلق الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى 51 طائر حبارى آسيوياً احتفالاً بعيد الاتحاد الـ51 لدولة الإمارات.

ويرمز عدد طيور الحبارى التي تم إطلاقها إلى سنوات الاتحاد وما شهدته من تقدم ورفعة وتطور في مختلف القطاعات والمجالات الاستراتيجية في الدولة، كما تصادف هذه المناسبة الذكرى الـ40 لأول فرخ حبارى تم تفريخه في حديقة الحيوانات بالعين عام 1982.

وقال المدير العام للصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى، محمد صالح البيضاني: «بهذا الإطلاق الرمزي في هذه الذكرى السنوية العزيزة على قلوبنا، فإننا نحتفي اليوم بتحقق رؤية المغفور له الأب المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في استدامة التراث والمحافظة على الحبارى عندما أنشأ برنامج الحفاظ على طيور الحبارى منذ سبعينات القرن الماضي، وقد تمكن البرنامج من تحويل هذه الرؤية بعيدة المدى إلى حقيقة ملموسة بدعم ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، وبمتابعة وتوجيهات مجلس إدارة الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى».

 يرمز عدد طيور الحبارى التي تم إطلاقها إلى سنوات الاتحاد، وما شهدته من تقدم ورفعة وتطور في مختلف القطاعات والمجالات.

طباعة