«أوسكار الأوبرا» تذهب إلى أوكرانيا

تقاسمت شركتان أوكرانيتان جائزة في حفل توزيع «جوائز الأوبرا العالمية»، الذي نُظّم أول من أمس في مدريد، وحصلتا على المكافأة عن «شجاعتهما وصمودهما» إزاء الحرب الأوكرانية. ونالت أوبرا لفيف وأوبرا أوديسا معاً جائزة «أفضل شركة متخصصة في الأوبرا»، خلال حفل نُظّم على مسرح تياترو ريال في العاصمة الإسبانية، وهذه هي المرة الأولى التي تتقاسم فيها شركتان هذه الجائزة. وفي عام 2013، أسس رجلا الأعمال البريطانيان هاري هايمان وجون أليسون «جوائز الأوبرا العالمية»، التي تُعدّ بمثابة جوائز «أوسكار» في مجال الأوبرا.

وقال مدير مجلة «أوبرا» ورئيس لجنة التحكيم جون أليسون، خلال الحفل، إنّ الشركتين حصلتا على الجائزة لـ«شجاعتهما وصمودهما واستمرارهما في العمل، رغم المخاطر والأضرار الناجمة عن الحرب»، التي بدأت في فبراير الماضي، مع الغزو الروسي لأوكرانيا.

طباعة