مؤسسة العويس الثقافية تنظم «فوق الثريا يا وطني»

العرض الفني تقدمه فرقة أورنينا. من المصدر

احتفالاً بعيد الاتحاد الـ51، تنظم مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية في دبي، عرضاً فنياً بعنوان «فوق الثريا يا وطني» تقدمه فرقة أورنينا العربية مساء غد، تحت رعاية الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش، على مسرح المجمع الثقافي في أبوظبي. وستؤدي الفرقة مجموعة لوحات استعراضية تسرد تاريخ وبيئة الإمارات، وما يعنيه الاتحاد لدى كل الفئات الاجتماعية في الدولة بصورة فنية مبتكرة.

يبدأ العرض باستحضار ذكرى الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ومن ثم ينتقل بصورة فنية تعبيرية ليجسد أصالة الشعب الإماراتي والبيئة الاجتماعية التي احتضنت المؤسسين الأوائل، إذ ستقدم الفرقة 10 مشاهد هي: حديث الذاكرة، والنوخذة، وإعلان الاتحاد، وقلاع الشموخ، والسلام والتسامح، وحماة الوطن، وكبيرة يا إمارات، ومن الصحراء للفضاء، وإرث الأولين، وليل الإمارات.

وعبر 50 دقيقة سيقدم 24 فناناً وفنانة مشاهد مميزة بألوانها وإضاءتها وموسيقاها، إذ وضع سيناريو الأشعار الشاعر كريم العراقي.

وأعلنت مؤسسة العويس أن الاحتفال «يأتي إيماناً بدور الفن في تأريخ الأحداث العظيمة، لتتوازى وجدانياً في الذاكرة الثقافية لأجيال وأجيال، وليتحول الفن العريق والأصيل إلى قيمة وطنية تشهد على عظمة الاتحاد».

طباعة