بريطانية تعثر على رسالة عتب عمرها 135 عاماً تحت أرضية بيتها

 اكتشفت امرأة بريطانية رسالة كتبت قبل 135 عاماً وذلك أثناء قيام سباك استدعته للقيام بإصلاحات في أرضية المنزل.

وحسب صحيفة ميرور البريطانية أصيبت إيليدا ستيمبسون، من إدنبرة بالصدمة، عندما أخبرها السباك بيتر ألان بما اكتشفه تحت أرضية منزلها، وسلمها زجاجة قديمة تحتوي على ورقة ملفوفة.

وعلى الرغم من أنها كانت متشوقة لفتح الزجاجة على الفور، قررت إيليدا الانتظار حتى يعود زوجها وطفلاها البالغان من العمر 10 و8 إلى المنزل ليشاركاها قراءة الرسالة التي تعود للعصر الفيكتوري.

وبمجرد عودة أطفالها وزوجها إلى المنزل، حاول أفراد الأسرة إخراج الرسالة من الزجاجة، ولكن دون جدوى مما اضطرهم لكسرها.

وعند إخراج الرسالة، اكتشف أفراد الأسرة هوية من تركها هناك، حيث تم التوقيع عليها من قبل اثنين من العمال قاما بتركيب الأرضية الأصلية للمنزل في عام 1887.

واحتوت الرسالة على ملاحظة فيها نوع من العتاب (وضع جيمس ريتشي وجون جريف هذه الأرضية، لكنهما لم يتناولا أي شراب ـــ أكتوبر 1887).

ونشرت إيليدا، صورة للزجاجة والرسالة على مجموعة محلية على فيسبوك، وتفكر الآن في ترك رسالة أخرى في منزلها لتكتشفها الأجيال القادمة.

طباعة