مصر.. سائق حادث الدقهلية تعاطي المخدرات أثناء القيادة

قررت محكمة أجا الجزئية بمحافظة الدقهلية في مصر، اليوم الثلاثاء، تجديد حبس السائق المتسبب في وقوع حادث حافلة صغيرة / ميني باص / بالدقهلية، لمدة 15 يوما، على ذمة التحقيق، بعد اتهامه بتعاطي المواد المخدرة، أثناء القيادة مما تسبب في سقوط الحافلة الصغيرة، التى كان يقودها في مياه ترعة الرياح التوفيقي الموازي لطريق "ميت غمر - المنصورة"، وهى تحمل عددا كبيرا من الركاب.
 
وكان حادث حافلة الدقهلية، قد تسبب في مصرع  25 شخصًا غرقًا ووفاتهم، وإصابة 6 آخرين، وتمكنت قوات الإنقاذ النهري من انتشال 5 جثامين على مدار 60 ساعة من البحث عنهم في مياه الترعة.

وكان المستشار أكرم سرحان، رئيس نيابة جنوب المنصورة الكلية، تحت إشراف المستشار عبدالرحمن محمد الشهاوي، المحامي العام لنيابة جنوب المنصورة الكلية، قد أمر بحبس "إبراهيم حلمي عبدالله سليمان"، 33 عامًا، سائق السيارة رقم "د س ع 3482"  .

وطلبت النيابة العامة استعجال تقرير من اللجنة المشكلة من المهندسين الفنيين من الإدارة العامة لمرور الدقهلية، وورد تقرير مصلحة الطب الشرعي النهائي بشأن تحليل المخدرات وتحديد نوع المخدر المتعاطي، وتحريات المباحث الجنائية حول الواقعة وظروفها وملابساتها.

وأكد المتهم في تحقيقات النيابة العامة، أنه سائق يعمل على خط "ميت غمر- المنصورة" وخرج بالركاب من موقف ميت غمر متوجها إلى مدينة المنصورة، وفوجئ بسيارة تغلق عليه الطريق قادمة من الجانب الأيسر وخلال سيره في الجهة اليمنى حاول تفاديه فاضطر بالنزول بالحافلة الصغيرة إلى الترعة.

وكانت النيابة العامة، أعلنت في بيان لها، أنها تلقت يوم السبت 12 نوفمبر الجاري بلاغًا بغرق حافلة بترعة بمركز أجا ووفاة 20 شخصًا من مستقليها غرقًا، وإصابة 8 آخرين من بينهم سائق الحافلة، والذي ألقي القبض عليه، فانتقلت النيابة العامة لمكان الحادث للمعاينة، كما انتقلت للمستشفى لمناظرة الجثامين وسؤال المصابين، والذين قرروا أنه حال تحدث سائق الحافلة في هاتفه المحمول فوجئ بسيارة لم يستطع تفاديها؛ حيث كان يقود بسرعة جنونية مما أدى لوقوع الحادث.

 

 

 

طباعة