يطمح إلى تحقيق رقم قياسي في سباق «سكاي رن 2022»

إيطالي في الـ 78 يستعد لتحدٍ جديد بدبي: قلبي في ريعان الشباب

جيوفاني بوتينزا شارك في سباق 2019.. ويعود مجدداً. من المصدر

في عمر الـ78، يتطلع جيوفاني بوتينزا، للمشاركة في الدورة الـ17 من سباق «دبي القابضة سكاي رن»، إذ سيصعد 52 طابقاً وصولاً إلى قمة مبنى برج المكاتب في «جميرا أبراج الإمارات» خلال دقائق، طامحاً إلى تحقيق رقم قياسي جديد، خلال السباق، الذي ينظم ضمن فعاليات «تحدي دبي للياقة».

ويُعدّ المتسابق الإيطالي واحداً من الرياضيين المتخصصين في سباقات التحمّل، الذين يخوضون هذا التحدي لصعود 1334 درجة سلم، بهدف دعم «مؤسسة الجليلة».

وليست هذه المرة الأولى التي يشارك فيها بوتينزا في السباق الصعب، إذ تمكن في عام 2019 من تسلق السلالم ثلاث مرات على التوالي بمتوسط 13 دقيقة، مسجلاً رقماً قياسياً جديداً في تاريخ السباق. ويتطلع المتسابق الإيطالي إلى المشاركة في السباق الذي ينظم السبت المقبل، وهو أحدث نسخة من سباق «دبي القابضة سكاي رن».

وقال بوتينزا: «في دبي أشعر بالشغف والحماس بفضل الأجواء الرائعة التي يُقام بها السباق.. فالجمهور رائع ويمنحني طاقة كبيرة لتحقيق الفوز وبذل أقصى جهد لتحقيق أهدافي الرياضية.. وستبقى دبي في قلبي دائماً». وأضاف: «المشاركة في أكبر عدد ممكن من السباقات هي أكبر إنجازاتي، على الرغم من أني أبلغ الـ78 من عمري، ولكن قلبي مازال في ريعان الشباب».

وحقق بوتينزا خلال مسيرته العديد من الإنجازات، حيث تمكّن من صعود 70 طابقاً خلال 15 دقيقة في السباق العمودي الذي نظم في لندن في يوليو 2018. كما زار مدينة ميلان في 2019 وصعد 50 طابقاً خلال 10 دقائق قبل أن يتوجه إلى نيويورك في يونيو من العام نفسه ليصعد حينها 100 طابق خلال 22 دقيقة.

ويتبع بوتينزا نظاماً غذائياً وتدريبياً محدداً لكي يحافظ على لياقة بدنية مثالية لصعود ناطحات السحاب، موضحاً أنه «يجب التركيز على العديد من الأمور أثناء التمرّن لسباق (دبي القابضة سكاي رن)، بما فيها التركيز الذهني وقوة الإرادة، فعندما تتمرّن بجدية ستتمكن من تحقيق الفوز، ولذلك أتمرّن ساعتين يومياً سواء على الطريق في المدينة أو على الشاطئ أو حتى على الثلوج في الجبال، حيث تقلّ كمية الأوكسجين، وأرتدي أوزان الكاحل بوزن كيلوغرام وحقيبة الظهر».

وتابع: «اتباع نظام غذائي صحي وأخذ قسط كافٍ من الراحة يسهمان في تعزيز قدرة المتسابق، وهناك شيء واحد لا يمكن تعلّمه وهو الشغف، أي أن تتحدى نفسك لتحقيق نتائج أفضل دائماً. ولا توجد تقنية معينة لصعود السلالم سوى أن تمتلك الإرادة والتصميم والتدريب الرياضي والتركيز الذهني». وعلى الرغم من أنه فاز بالعديد من سباقات التحمّل، لا ينوي المتسابق الإيطالي التوقف عن المشاركة في السباقات في وقت قريب ولا يفكر في التقاعد من هذه الرياضة.

• 1334 درجة سلم، سيصعدها جيوفاني بوتينزا، بهدف دعم «مؤسسة الجليلة»، إذ يعشق تحقيق الأرقام القياسية وصعود ناطحات السحاب.


جيوفاني بوتينزا:

• «في دبي أشعر بالشغف والحماس بفضل الأجواء الرائعة في السباق.. فالجمهور يمنحني طاقة كبيرة لتحقيق الفوز وبذل أقصى جهد لتحقيق أهدافي».


مبادرة رائدة

يُعدّ «دبي القابضة سكاي رن» سباقاً معتمداً رسمياً، ضمن أجندة الفعاليات السنوية لمجلس دبي الرياضي، وحدثاً رئيساً في «تحدي دبي للياقة»، المبادرة الرائدة التي أطلقها سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، في عام 2017.

وتسهم المبادرة في تشجيع سكان دبي وزوّارها على اتباع أسلوب حياة أكثر صحة ونشاطاً، من خلال ممارسة 30 دقيقة على الأقل من التمارين الرياضية اليومية لمدة 30 يوماً.

طباعة