أسماء جديدة تنضم لقاعة مشاهير «روك آند رول»

دوللي بارتون: لا أشعر بأنني أستحق ذلك. أ.ف.ب

انضم مغني الراب إيمينيم، وأيقونة موسيقى الكانتري الأميركية دوللي بارتون، إلى قاعة مشاهير الـ«روك آند رول» الأميركية المخصصة لموسيقى الروك.

ومن بين الأسماء الجديدة التي أدرجت في القاعة أيضاً فرقة البوب - روك البريطانية يوريثميكس، والمغني والملحن الأميركي لاينل ريتشي، وكاتبة الأغنيات الأميركية كارلي سايمن، والثنائي بات بيناتار ونيل جيرالدو.

ولم تكن المؤسسة المرموقة التي تتخذ من كليفلاند مقراً مخصصة فقط لموسيقى الروك، إذ سبق أن ضمّت منذ بداياتها عام 1986 نجوماً يؤدّون أنواعاً موسيقية أخرى كالسول والبلوز والآر آند بي والفولك والكانتري والراب.

وطلبت دوللي بارتون (76 عاماً) سحب اسمها من قائمة الفنانين المزمع إدراجهم في القاعة الشهيرة، وقالت: «لا أشعر بأنني أستحق ذلك»، إلا أن القاعة أشادت بـ«مسيرة دوللي المهنية الرائدة في كتابة الأغاني، وصوتها المميز وبريقها الطاغي، وذكائها التجاري، والعمل الإنساني»، مؤكدة أنها تشكل «أيقونة محبوبة» لدى الأميركيين.

ودخل إيمينيم عالم موسيقى الراب بقوة في تسعينات القرن الماضي مع ألبومه «ذي سليم شايدي إل بي»، الذي يتضمن أغنية «ماي نايم إز».

طباعة