4000 عَلَم تُشكِّل صورة رئيس الدولة في «حديقة الأَعلَام» بدبي

صورة

تلبية لدعوة صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، للاحتفال بـ«يوم العَلم»، في الثالث من نوفمبر، ضمن التقليد السنوي الذي أقرّه سموّه تقديراً لعَلَم الإمارات، وما يرمز له من قيم ومعانٍ وطنية، احتفل مجلس دبي للإعلام، والمكتب الإعلامي لحكومة دبي، ومؤسسة دبي للإعلام، ونادي دبي للصحافة، و«براند دبي»، الذراع الإبداعية للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، بمناسبة يوم العَلَم، وذلك في «حديقة الأعلام» التي ينظّمها سنوياً «براند دبي» في شاطئ «كايت بيتش» في منطقة جميرا.

وتضم الحديقة في عامها التاسع 4000 عَلَم، تُشكّل مجتمعة صورة صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، احتفاءً بقائد مسيرة دولة الإمارات، وتأكيداً على اصطفاف شعبها وراء سموه في هذه المسيرة المباركة.

وأكدت نائب الرئيس العضو المنتدب لمجلس دبي للإعلام المدير العام للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، منى غانم المرّي، أن الاحتفالية تؤكد القيم التي حملتها دعوة صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، عندما وجه سموه بالاحتفاء بعلم الدولة، كرمز لرفعتها بين الأمم والشعوب، معربة عن اعتزازها بأن أصبحت هذه الفعالية الوطنية معْلماً رئيساً من معالم الاحتفال بهذه المناسبة الغالية.

وقالت: «تحتفي حديقة الأعلام هذا العام بقائد مسيرة شهد لها العالم بالتفوق والريادة، صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، الذي تمكنت دولة الإمارات بفضل حكمته وتوجيهاته من بلوغ مراتب متقدمة في سباق التقدّم العالمي، ونجحت في تصدُّر مؤشرات التنافسية عالمياً، ضمن العديد من القطاعات الحيوية.

وأكد الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للإعلام، محمد الملا، أن يوم العلم يمثل مناسبة وطنية، لتأكيد قيم الانتماء للوطن، والولاء لقيادته الحكيمة التي حشدت كل المقومات اللازمة لتحقيق رفعة شعب الإمارات، ومنحه مكانته المستحقة بين الأمم صانعة المستقبل.

وقال الملا: «في يوم العلم تتجلى وحدتنا وتلاحمنا للحفاظ على منجزات الوطن ومكتسباته الحضارية والإنسانية، كما نجدد عزمنا على مواصلة مسيرة العمل والعطاء، لكي تبقى راية دولة الإمارات عالية خفاقة على الدوام».

منى المرّي:

• «الحدث يحتفي بقائد مسيرة عزٍّ ونَماء شهد لها العالم بالتفوق والريادة».

محمد المُلا:

• «يوم العَلَم مناسبة لتأكيد قيم الانتماء للوطن.. والولاء لقيادته الحكيمة».

طباعة