أكثر من 60 متحدثاً يُسلطون الضوء على أحدث تطورات وممارسات الألعاب الإلكترونية

«دبي للرياضات الرقمية».. دورة أولى تجمع خبراء القطاع حول العالم

صورة

تنطلق في التاسع من نوفمبر الجاري فعاليات القمة الافتتاحية للدورة الأولى من مهرجان دبي للرياضات الرقمية 2022، وتستضيفها مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، وتهدف الفعالية العالمية إلى تزويد جميع الخبراء والمطورين والمبدعين في قطاع الرياضات الإلكترونية بمنصة مثالية للتعارف والتواصل وتعزيز التفاعل بين الشركات.

وتستمر فعاليات القمة التي تقام تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي للإعلام، على مدار يومي التاسع والـ10 من نوفمبر الجاري بالتعاون مع مركز دبي التجاري العالمي ومدينة دبي للإعلام، إحدى شركات مجموعة تيكوم، بصفتها الشريك المعرفي للقمة، مستقطبةً أكثر من 60 من أبرز الخبراء ورواد قطاع الرياضات الإلكترونية حول العالم.

حوافز للمواهب

يهدف الحدث إلى تعزيز مكانة دبي بوصفها مركزاً للرياضات الإلكترونية، وتسليط الضوء على دورها الداعم لهذا القطاع الإبداعي، من خلال ما توفره الإمارة من حوافز مخصصة للمواهب والمؤسسات العالمية التي تتخذ من الإمارة مقراً لها.

كما ستستعرض القمة مختلف اتجاهات هذا القطاع المتنامي، بما في ذلك التقنيات الناشئة، وألعاب الهاتف المحمول، والفرص الاستثمارية، وسلوكيات المستهلكين، وتقنيات اللعب وتنظيم البطولات، وغيرها من المواضيع المعنية بواقع ومستقبل القطاع.

مركز رائد

وقالت مديرة إدارة تخطيط الفعاليات في مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة منى الفلاسي: «تهدف القمة الافتتاحية أن تكون مركزاً مؤسسياً رائداً للقطاع بأكمله، بما ينسجم مع الشعار العام لمهرجان دبي للرياضات الرقمية الرامي لتطوير مشهد الرياضات والألعاب الإلكترونية في دبي. ويسعدنا أن نستضيف من خلال جلسات القمة نخبةً من أبرز الشخصيات التي رسمت ملامح القطاع من جميع أنحاء العالم، إلى جانب مجموعة كبيرة من قادة الشركات وخبراء الألعاب الإلكترونية لترسيخ علاقات التعاون وتعزيز الفرص الاستثمارية».

نمو سريع

وقال النائب الأول لرئيس مجموعة تيكوم – مدينة دبي للإعلام، ماجد السويدي: «يشهد قطاع الألعاب الإلكترونية على مستوى المنطقة نمواً سريعاً وملحوظاً، انسجاماً مع التوجهات العالمية فيما يخص هذا القطاع. وتأتي شراكتنا مع الحدث والقمة الافتتاحية ضمن جهودنا الرامية إلى الارتقاء بقطاع الألعاب الإلكترونية من خلال تسليط الضوء على ما توفره دبي من بيئة إعلامية وتقنية متكاملة وتنافسية تتيح للشركات وروّاد الأعمال والمُبدعين الفرصة لتقديم محتوىً مبتكر يُلبي طموحات المهتمين والشغوفين على حد سواء».

إمكانات مستقبلية

وقالت نائب الرئيس التنفيذي في مركز دبي التجاري العالمي تريكسي لوه ميرماند: «يُشارك القادة والمبتكرون والمنظمون من جميع أنحاء العالم في القمة الافتتاحية لاستعراض مدى التطور الذي تم إحرازه في قطاع الرياضات الإلكترونية وإمكاناته المستقبلية في دبي، والشرق الأوسط وشمال إفريقيا، فضلاً عن التباحث في مواضيع التمكين الأخلاقي والمزايا الاجتماعية لأحد أسرع قطاعات الترفيه نمواً في المنطقة. وسيتناول الحوار المتعلق بالرياضات الإلكترونية العديد من الجوانب الرئيسة، بما فيها الابتكار التكنولوجي واتجاهات السوق».

دبي مركز عالمي للابتكار

يُعد مهرجان دبي للرياضات الرقمية 2022 واحداً من أكثر فعاليات الألعاب والرياضات الإلكترونية تشويقاً في منطقة الشرق الأوسط، بما ينسجم مع مكانة دبي التي تُعد مركزاً عالمياً للابتكار.

وتمتد أجندة المهرجان لأسبوعين كاملين يزخران بالعديد من الفعاليات والأنشطة المباشرة، بما فيها بطولة ببجي العالمية 2022، و«جيم إكسبو»، و«بوب كون الشرق الأوسط».

مؤسسات وهيئات

تحتضن دبي العديد من مؤسسات وهيئات الرياضات الإلكترونية ومجتمعات اللاعبين الشغوفين، باعتبارها مركزاً رائداً للتكنولوجيا والفعاليات المميزة.

ويتسنى لرواد الأعمال في دبي التفاعل مع المنظومات الديناميكية للرياضات الإلكترونية بما يضمن آفاق الازدهار للمبتكرين وقادة الفكر، لاسيما في ضوء استراتيجية دبي للاقتصاد الإبداعي الهادفة إلى دعم ريادة الأعمال الإبداعية التي تنطلق من دبي.

طباعة