طابع تذكاري موحّد يحتفي بالقمة العربية

أطلقت مجموعة بريد الإمارات الطابع العربي الموحد، بالتعاون مع إدارات البريد العربية، والذي يحمل شعار القمة العربية ويحتفي بالدورة العادية الـ31 للقمة العربية، التي انطلقت في الجزائر أمس. ويمثل إصدار الطابع الجديد قيم وحدة الصف العربي وتضامن الشعوب والدول العربية التي تمثلها القمة، ودعماً لأهداف التعاون وتضافر الجهود والعمل العربي المشترك.

وأكد الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات عبدالله محمد الأشرم، أن «الإصدار البريدي الجديد يأتي في إطار حرص المجموعة على الاحتفاء بالمساعي العربية لتعزيز العلاقات الأخوية بين الدول والارتقاء بها وتنميتها في مختلف المجالات، وتماشياً مع التزامها برؤية دولة الإمارات الرامية إلى نصرة القضايا العربية، وتعزيز أواصر الصداقة والتعاون مع الدول العربية الشقيقة خصوصاً، ودول العالم عموماً».

وأضاف: «يسعدنا إطلاق الطابع العربي الموحد 2022 بالتعاون مع إدارات البريد العربية ومجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة، إذ نسعى من خلاله إلى تجسيد أواصر الأخوة والتعاون التي تربط الدول العربية وإظهار الدعم للمساعي العربية المشتركة التي تهدف القمة إلى تحقيقها، والتي تتمثل بالوقوف معاً في وجه التحديات التي تواجه الأمة العربية والارتقاء بها في جميع القطاعات».

وأكدت مجموعة بريد الإمارات من خلال الإصدار التزامها باستراتيجية دولة الإمارات، والتي لطالما حرصت على المساهمة الفعالة في جميع قضايا الأمة العربية منذ انضمامها إلى جامعة الدول العربية في الثاني من ديسمبر 1971، إذ تلعب دوراً بارزاً في دفع مسيرة العمل العربي المشترك، وتسخير إمكاناتها لمساندة الدول الشقيقة، وتعزيز وبناء علاقات التعاون بما يخدم المصالح العربية المشتركة.

طباعة