فعاليات «بيوتي وورلد ميدل إيست» تنطلق اليوم

عالم الجمال في ضيافة دبي.. بلمسات 66 دولة

المعرض يعد الأكبر في المنطقة لقطاع منتجات الجمال والعطور والرفاهية والعناية بالشعر. أرشيفية

تنطلق، اليوم، في مركز دبي التجاري العالمي، فعاليات الدورة الـ26 من معرض «بيوتي وورلد ميدل إيست»، الذي يعد الأكبر في المنطقة لقطاع منتجات الجمال والعطور والرفاهية والعناية بالشعر، بمشاركة أبرز الجهات الفاعلة في قطاع الجمال في المنطقة والعالم، لاستكشاف أحدث التوجهات والتقنيات والفرص المتاحة، والتي تقدمها 1430 جهة وعلامة من 66 دولة.

وتُنظّم فعاليات المعرض لهذا العام في 14 قاعة، ويشهد عودة مؤتمر نيكست إن بيوتي، الذي يسلط الضوء على أحدث الأفكار والرؤى واستراتيجيات الأعمال في القطاع. ويستمر برنامج المعرض على مدى ثلاثة أيام، ليمنح الخبراء والمتخصصين منصةً لتعريف الحضور بمسيرتهم المهنية وتغطية موضوعات متنوعة، مثل مستقبل العناية بالبشرة والحضور العالمي لصناعة العطور في الشرق الأوسط والجمال المستدام والتوجهات العالمية في العناية بالشعر، واستخدام الذكاء الاصطناعي للارتقاء بالقطاع، وسُبل تعزيز ربحية الشركات ومرونتها.

وتنضمّ خبيرة العطور البريطانية الشهيرة جو مالون إلى قائمة المتحدثين الرئيسين، إلى جانب العديد من المختصين العالميين، إذ ستتحدث جو مالون عن قصتها الملهمة انطلاقاً من بداياتها البسيطة، وصولاً إلى النجاح العالمي، بما في ذلك استعراض تجربتها الفريدة التي أطلقتها بعنوان «مقبلات العطور».

طلب متنامٍ

من جهتها، قالت مديرة «بيوتي وورلد ميدل إيست»، فلين روبرتس: «يحتل المعرض بإرثه العريق من النجاحات الممتدة لأكثر من 25 عاماً، مكانة رائدة في قطاع الجمال في عصرنا بكل ما يتسم به من منهجيات مصمّمة ومُعدّة حسب الطلب. كما أصبحت المنتجات العضوية والصديقة للبيئة جزءاً لا يتجزأ من قطاع الجمال، وسعداء برؤية السرعة التي تكيّفت بها العلامات مع الطلب المتنامي في السوق».

وتعد فعالية «فرونت رو» إحدى أبرز الأنشطة على أجندة المعرض، وتستضيف العديد من العروض التوضيحية التفاعلية لأبرز المواهب العالمية، فضلاً عن ظهور خاص لمجموعة من الضيوف على مدى أيام المعرض الثلاثة، ضمن برنامج إبداعي غني بالأنشطة التفاعلية والترفيهية.

وأضافت روبرتس: «تسرّنا استضافة فعالية فرونت رو بمفهومها الريادي في هذا القطاع الحيوي، ومن المتوقع أن تعكس الفعالية الغنية بالألوان التوجهات دائمة التغيّر في عالم الجمال على المستويين العالمي والمحلي على حد سواء».

منتجات متنوعة

ويستعرض الحدث هذا العام منتجات متنوعة لـ1430 جهة عارضة، بزيادة 60% على دورة 2021. كما اتسع نطاق المعرض من 11 إلى 14 قاعة، مع زيادة عدد الأجنحة الدولية المشاركة إلى 27 بدلاً من 19 العام الماضي، إذ يسجل المعرض عودة سنغافورة والصين والمغرب وتونس، بعد تغيُّب عن دورة 2021، فضلاً عن مشاركة جنوب إفريقيا ورومانيا.

ويمتد الجناح الفرنسي، الذي تنظمه تشوز فرانس، على مساحة تصل إلى 903 أمتار مربعة، ويحتضن 106 جهات عارضة في 88 منصة، ليعكس تطلعات العلامات الفرنسية لزيادة حضورها في سوق منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. وتُعد فرنسا حالياً أحد أهم شركاء دولة الإمارات في مجال منتجات مستحضرات العناية بالجمال، والمصدر الأبرز في سوق العطور. ويستضيف الجناح أيضاً 14 من أبرز المبتكرين المختصين، لتسليط الضوء على مستقبل القطاع.

أقسام

من جانبه، قال مدير «إتيلير دو سافون» فريدريك برونيل - أكوافيفا: «يشكّل (بيوتي وورلد ميدل إيست) منصةً فريدة لأبرز خبراء القطاع من أنحاء العالم، إذ تمتزج مختلف الثقافات لاستكشاف الفرص المتاحة أمامها، وتسرنا المشاركة في دورة هذا العام، وإطلاق خط منتجاتنا القائمة على الاستدامة تحت علامة (أكوي دايا) الجديدة للعطور الفاخرة. ونتطلع للتواصل مع المشاركين، وتعريف المهتمين في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بخط منتجاتنا العضوية والصديقة للبيئة المصنوعة في بروفنس بفرنسا».

ويحتضن المعرض سبعة أقسام رئيسة لمنتجات العناية بالجمال والبشرة والعناية والنظافة الشخصية ومستلزمات العناية بالشعر والأظافر وأدوات صالونات التجميل، والآلات ومواد التغليف والمواد الخام والتصنيع التعاقدي ومركّبات العطور والعطور الجاهزة، ومستحضرات التجميل الطبيعية والعضوية. كما يستضيف المعرض فعالية كوينتسنس، المنصة التي تُتيح لأبرز علامات العطور العالمية استعراض أحدث إبداعاتها. وتشارك 16 علامة عطور عالمية في مسابقة العطور «سيغنيتشر سينت»، وسيحظى الزوار بفرصة الاطلاع على العيّنات، والتصويت للعطر الذي يرون أنّه يعبّر عن جوهر المعرض بالشكل الأمثل.

• 1430 جهة عارضة تشارك في الحدث الذي تتواصل فعالياته ثلاثة أيام.


فلين روبرتس:

• «المعرض يحتل بإرثه العريق لأكثر من 25 عاماً، مكانة رائدة في عالم الجمال».


جوائز المتميزين

تشغل فعالية «بيوتي تيك»، التي انطلقت في دورة العام الماضي، مساحة خاصة في «بيوتي وورلد ميدل إيست»، لتسلط الضوء على فرص الأعمال الجديدة أمام الجهات التي تطمح لاعتماد أحدث الحلول التكنولوجية، وينتظر الزوار نتائج جوائز بيوتي وورلد ميدل إيست التي تحتفي بالمتميزين في القطاع، ضمن 13 فئة مختلفة. ومن المقرر الإعلان عن الفائزين وتوزيع الجوائز، التي تشهد مستويات منافسة عالية، اليوم. وسينظم مصفف الشعر اللبناني الشهير منير، المعروف بـ«عرّاب قطاع تصفيف الشعر»، جلستين تدريبيتين، مدة كل منهما ثماني ساعات، في مركز دبي التجاري العالمي، اليوم وغداً.

وقال منير، الذي يسعى لمشاركة خبراته مع المشاركين: «يمكن لضيوف الفعالية متابعتنا مباشرة بينما نُجري عمليات تحول جذرية باستخدام مختلف أنواع المنتجات والتقنيات والأساليب التي تُساعدنا على تجاوز أكثر التحديات شيوعاً وتعقيداً».

طباعة