حياة الملكة إليزابيث في كتاب مصور جديد

أصدرت شركة "تايدال ويف كوميكس" كتابا مصورا جديدا يتناول حياة الملكة إليزابيث، أطول ملوك بريطانيا جلوسا على العرش، ويستعرض محطات من حياتها العامة والخاصة والأحداث الكبيرة، والأزمات العائلية التي مرت بها.

وتوفيت الملكة إليزابيث في الثامن من سبتمبر عن عمر يناهز 96 عاما، ودُفنت إلى جوار زوجها الأمير فيليب في 19 سبتمبر، بعد يوم ألقت فيه بريطانيا والعالم عليها نظرة الوداع في مظاهر من الأبهة والمراسم.

يبدأ الكتاب المؤلف من 30 صفحة بإخطار مربي النحل الملكي لخليةالنحل في القصر بموت الملكة، وهو تقليد تمتد جذوره إلى قرون مضت ويتعلق بأسطورة حول إنتاج العسل.

وقال الكاتب المشارك مايكل فريزيل في بيان "أردت أن أبدأ بداية صغيرة -بالحديث عن أسطورة النحل- وأن أنهي نهاية كبيرة- الجنازة التي شاهدها الملايين في أنحاء العالم.

"كانت تلك طريقة مناسبة لتصوير عهدها الذي دام 70 عاما".

ومن بين الحشد الذي شارك في وداع الملكة والبالغ 2000 شخص في كنيسة وستمنستر أبي، حيث تزوج ملوك ودفنوا وتُوجوا على مدى الألف عام الماضية، كان هناك حوالي 500 من الرؤساء ورؤساء الوزراء وأفراد عائلات ملكية أجنبية وكبار الشخصيات.

وصدر الكتاب يوم أمس، وهو متاح رقميا أيضا.

طباعة