محتال يقنع امرأة أنه رائد فضاء "انقطع" من النقود ويحتاج إلى ثمن الصاروخ للعودة الى الأرض

تعرضت سيدة يابانية تبلغ من العمر (65 عاما) للاحتيال من قبل رجل ادعى أنه رائد فضاء روسي موجود في محطة الفضاء الدولية زاعماً الرجل أنه يحتاج إلى مال من أجل العودة إلى الأرض، كي يتمكن من الزواج بها.

ومن أجل الإيقاع بالضحية بدأ المحتال بالدردشة مع السيدة عبر أحد تطبيقات الواقع الافتراضي وأمطرها بصور زعم أنها له من الفضاء قائلاً لها إنها متواجد في محطة الفضاء الدولية، ليوقعها لاحقاً في شباكه بعد ان أخبرها أنه مغرم بها ويريد الزواج منها وهو يعتزم الانتقال للعيش في اليابان كي يبدأ معها حياة جديدة.

وقال لها الرجل إنه بحاجة إلى الأموال من أجل تغطية تكاليف ثمن الصاروخ ورسوم العودة إلى الأرض حتى يكون بجانبها، فقامت المرأة اليابانية بتحويل مبالغ توازي 29 ألفا و 775 دولارا أميركيا إلى حساب الشخص الذي كانت تعتقد أنها ستتزوجه بين 19 أغسطس و5 سبتمبر.

لكن شكوك المرأة في نهاية المطاف بقصة "الحبيب المزعوم" قادتها الى الشرطة، وتجري حالياً السلطات اليابانية التحقيق في القضية على اعتبار أنها قضية "احتيال رومانسية".

طباعة