ماذا سيفعل توم كروز في الفضاء؟

يعمل الممثل الأمريكي الشهير توم كروز على إتمام صفقة ستجعله الممثل الأول في التاريخ الذي يصور فيلمًا طويلًا في الفضاء الخارجي، وفقًا لتقارير موقع «تي أم زد» المختص بالأخبار الترفيهية.

ونقل الموقع أن كروز يتحدث مع مجموعة «يونيفرسال فيلم غروب» حول تصوير أحداث فيلمه المقبل في محطة الفضاء الدولية، وتحقيق هدف استغرق صنعه سنوات.

ورغم أنه سبق تصوير أفلام مثل الفيلم الوثائقي Space Station 3D و Apogee of Fear لعام 2012 في محطة الفضاء الدولية، إلا أن كروز يهدف إلى أن يصبح أول مدني يقوم بجولة في الفضاء لأغراض تصوير عمل فني.

وقالت دونا لانجلي، رئيسة شركة يونيفرسال ل«بي بي سي نيوز»: «أعتقد أن توم كروز سيأخذنا إلى الفضاء، إنه سيأخذ العالم إلى الفضاء». «تلك هي الخطة. لدينا مشروع رائع قيد التطوير مع توم..أخذ صاروخ إلى محطة الفضاء والتصوير».

وأضافت لانغلي أن غالبية الفيلم سيتم تصويره على الأرض، حتى تحتاج شخصية كروز إلى «الصعود إلى الفضاء لإنقاذ الموقف».

وتم تأجيل المحادثات المحيطة بهدف كروز للتصوير في الفضاء الخارجي خلال جائحة كوفيد، ولكن تم تنشيطها في الأشهر الأخيرة.

يذكر أن وكالة الفضاء الروسية «روسكوزموس» أعلنت في شهر مايو الماضي أنه من المقرر تصوير الممثلة يوليا بيريسيلد والمخرج كليم شيبينكو في الفضاء حينها، ولكن لم يتكرر الحديث عن هذا الأمر كما أنه بالتأكيد لم يحدث.
 
وجاءت هذه الأخبار بعد أشهر من ورود أنباء عن عمل كروز مع وكالة ناسا في مشروع من شأنه أن يجعله يتحضر للسفر إلى خارج كوكب الأرض لتصوير فيلم.

من المعروف عن الممثل كروز هوايته في وضع تحديات جديدة لنفسه، ولا سيما فيما يتعلق بأفلام المغامرات المثيرة، والتي يؤدي عددا كبيرا من مشاهدها الخطرة بنفسه. ويبدو أن هدفه التالي هو الفضاء الرحب.

 

 

طباعة