غرامة بحق كيم كارداشيان لترويجها عملة مشفرة من دون الافصاح عن تلقيها مقابلاً مالياً

وافقت النجمة الأميركية كيم كارداشيان على دفع 1,26 مليون دولار لترويجها عملة مشفرة في حسابها عبر انستغرام من دون الإفصاح عن تلقيها مبلغاً مالياً مقابل ذلك، على ما أفادت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأميركية اليوم.

واتهمت الهيئة نجمة تلفزيون الواقع ومواقع التواصل وسيّدة الأعمال بالترويج لعملة EMAX المشفرة التي يجري التداول بها عبر منصة EthereumMax، من دون الإشارة إلى انها تلقت 250 ألف دولار من المنصة لقاء قيامها بهذه المهمّة.

وتشمل العقوبة غرامة قدرها مليون دولار بالإضافة إلى 260 ألف دولار هي عبارة عن المبلغ الذي حصلت عليه كارداشيان مع الفوائد.

وتعهدت الزوجة السابقة لمغني الراب كانييه ويست والتي وافقت على التعاون مع هيئة الأوراق المالية والبورصات الأميركية، بعدم الترويج لأي أصول مشفرة لفترة ثلاث سنوات.

وقال رئيس الهيئة الاميركية غاري غينسلر في بيان إنّ "هذه القضية تذكّر بأنّ ترويج المشاهير أو نجوم مواقع التواصل لفرص استثمار بما فيها أصول مشفرة، لا يعني بأنّ هذه المنتجات الاستثمارية تحمل فوائد للمستثمرين جميعهم".

وأضاف "نشجع المستثمرين على أن يأخذوا في الاعتبار المخاطر والفرص المحتملة لأي استثمار في ضوء أهدافهم المالية".

وتبلغ ثروة كارداشيان التي يتابع حسابها في انستغرام 331 مليون مستخدم 1,8 مليار دولار، بحسب "فوربس".
   

طباعة