سيارة مخاطرات لجيمس بوند بيعت في مزاد بنحو 3 ملايين جنيه استرليني

بيعت بنحو ثلاثة ملايين جنيه استرليني، أمس، نسخة من سيارة أستون مارتن DB5 التي استُخدِمَت في مخاطرات العميل 007 ضمن "نو تايم تو داي"، أحدث أجزاء سلسلة أفلام جيمس بوند، خلال مزاد خيري بلغ ريعه الإجمالي أكثر من ستة ملايين جنيه.

وبلغت حصيلة المزاد الذي نظمته دار "كريستيز" احتفالاً بمرور 60 عاماً على أول أفلام جيمس بوند السينمائية 6103500 جنيه إسترليني (6827000 دولار) لقاء 25 قطعة، وفقًا لحساب جيمس بوند الرسمي على "تويتر".

وستخصص إيرادات المزاد لـ 45 جمعية من بينها مؤسسة الأمير تشارلز - قبل أن يصبح ملكًا بوفاة الملكة إليزابيث الثانية في 8 سبتمبر - ومنظمة "أطباء بلا حدود".

وبيعت نسخة DB5 مقابل 2,922 مليون جنيه إسترليني (3,26 ملايين دولار)، وهي واحدة من ثماني نسخ تم تصميمها وتصنيعها خصيصاً لتصوير الفيلم الطويل عام 2021 وسيارة المخاطرات الوحيدة التي عرضتها حتى الآن "أستون مارتن" وشركة EON للإنتاج ضمن مزادات، وفقاً لدار "كريستيز".

وبيعت أيضاً سيارة "أستون مارتن" أخرى موديل V8 تعود إلى مطلع الثمانينات استخُدمت في "نو تايم تو داي" في مقابل 630 ألف جنيه، وسيارة ثالثة من طراز DBS Superleggera لقاء 403 آلاف دولار.

وشملت القطع الأخرى التي عرضت للبيع في المزاد ملابس وأكسسوارات متعلقة بالسلسلة الشهيرة.

وفي موازاة المزاد، عُرضت للبيع عبر الإنترنت اعتباراً من 15 سبتمبر 36 قطعة أخرى، وستبقى متاحة إلى 5 أكتوبر.

طباعة