مسلسل أميركي جديد يختار أبوظبي موقعاً للتصوير

صورة

نجحت أبوظبي في استقطاب المسلسل التلفزيوني الأميركي «Last Light» إلى الإمارة. وتدور أحداث المسلسل التلفزيوني القصير المكون من خمس حلقات، والمقتبس من رواية أليكس سكارو الأكثر مبيعاً والتي تحمل الاسم نفسه، حول عائلة تكافح من أجل البقاء في عالم تسوده حالة من الفوضى بعد انقطاع إمدادات النفط حول العالم.

وتتولى إخراج مسلسل الحركة والدراما المخرجة الشهيرة الحائزة جوائز ديني غوردون. ويمكن حالياً مشاهدة المسلسل في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على منصة شاهد VIP.

وأبدت المخرجة غوردون إعجابها بالمناطق التي تم تصوير مشاهد المسلسل فيها، وأثنت على الفن المعماري لمدينة أبوظبي، وأشادت كذلك بالطبيعة الصحراوية الأخّاذة للإمارة. وقالت: «فرصة رائعة أن نحظى بالتصوير في مثل هذا المشهد الصحراوي الرائع بكثبانه الرملية الساحرة على مد البصر».

وصور المسلسل في مواقع متعددة بأبوظبي، التي أصبحت مدينة «لوزرا» الأسطورية التي تدور أحداث المسلسل فيها، بما في ذلك التصاميم المعمارية المميزة لقصر الإمارات وفندق الريتز كارلتون أبوظبي، فضلاً عن المشاهد التي صُوّرت في الصحاري الفسيحة للإمارة. وأثرت المخرجة مشاهد المسلسل التلفزيوني بالتصوير أيضاً في مواقع أخرى مثل منطقة المصفح وسوق أبوظبي العالمي ومنطقة الدانة.

وقال رئيس لجنة أبوظبي للأفلام، هانز فرايكين: «سعداء بتضافر جهودنا والعمل مع MGM للإنتاج التلفزيوني الدولي، إذ يهمنا أن تستقطب أبوظبي أعمالاً إنتاجية من الصف الأول مثل مسلسل Last Light بما يعزز مكانة الإمارة وجهة تصوير مثالية ومناسبة، ويشجع المزيد من شركات الإنتاج على اختيار أبوظبي وجهة مستقبلية لمشروعاتهم».

يُشار إلى أن المسلسل من بطولة ماثيو فوكس، وجوان فروغات ويضم طاقم التمثيل كلاً من آمبر روز وحكيم جمعة.

طباعة