"هاكر" يخترق اوبر والشركة العملاقة تحقق في الحادثة

صورة

ففي رسالة مقتضبة تلقاها عدد من موظفي الشركة أوبر العملاقة، أعلن متسلل، مساء أمس الخميس، "أنه هاكر، اخترق بيانات الشركة".

وفي التفاصيل، تعرضت أنظمة الكمبيوتر الخاصة بأوبر خلال الساعات الماضية للاختراق، ما دفع الشركة إلى إبلاغ السلطات الأميركية المعنية بالأمر.
وفي تغريدة مقتضبة على حساب الشركة في تويتر، اليوم الجمعة، ودون إضافة أي تفاصيل، أعلنت عملاق خدمات نقل الركاب أنها "تستجيب لحادث يتعلق بالأمن السيبراني، وأنها أبلغت السلطات المعنية بالأمر"، واعدة بنشر مزيد من التفاصيل لاحقا .
وجاء ذلك، بعد أن كشف المتسللون عن أنفسهم في رسالة نُشرت على موقع Slack، وفقًا لما ذكره شخصان مطلعان على الأمر.

وجاء في تلك الرسالة، ما مفاده " أنا متسلل وأعلن أن أوبر تعرضت لخرق في البيانات".
وتبعت ذلك موجة من عشرات الرموز التعبيرية لردود الفعل التي تظهر ما كان من المفترض أن يكون رمز صفارات الإنذار، بعد أن عطل الاختراق بعض الأنظمة، مثل Slack والأدوات الداخلية مؤقتًا، حسب "العربية.نت".

إلا أنه لم يتضح بعد ما الذي تمكن "الهاكر" من الوصول إليه؟ على الرغم من أنه زعم بجمع بيانات التعليمات البرمجية الداخلية للشركة.

يشار إلى أن أوبر توظف آلاف المهندسين والموظفين حول العالم، فيما يقع مقرها الرئيسي في سان فرانسيسكو.

وكانت الشركة تعرضت في 2016 لعملية اختراق واسعة، طالت معلومات شخصية لـ 57 مليون شخص حول العالم بما في ذلك أسماء وعناوين البريد الإلكتروني وأرقام الهواتف.

طباعة